تاريخ الاضافة
الجمعة، 22 مارس 2013 10:21:45 ص بواسطة صقر أبوعيدة
0 327
تَقَاسِيمُ عَلَى ثَوبِ الْفَجْرِ
رَأَتْنِي ضَامِرَ الْجَسَدِ
أُقَبِّلُ جَفْنَ سَيفٍ كَانَ مَصْلُوبَا
عَلَى سُورٍ مِنَ التَّارِيخِ والصُّوَرِ
وَلَمْ يَسْطَعْ مِنَ الأَثْقَالِ وَالْكَمَدِ
وَيَشْكُو مِنْ خَرَائِطَ قَدْ رَسَمْنَاهَا مِنَ الأَشْوَاكِ واللَّدَدِ
فَصَارَ الْغَرْبُ لِلإخْوَانِ مَنْدُوبَا
وَتَنْظُرُنِي فَأَخْلَعُ بَسْمَةً لَعِبَتْ عَلَى شَفَتِي
أُبَاشِرُهَا فَتَحْكِي لِي عَنِ الْوَلَدِ
وَتَسْأَلُنِي لِمَاذَا صِرْتَ لِلسَّجَّانِ مَطْلُوبَا؟
فَقُلْتُ لَهَا
حَمَلْتُ مَصَابِحَ الطُّرُقَاتِ لِلْعَلَمِ
فَزَاغَ الدَّرْبُ عَنْ قَدَمِي
تُحَاوِرُني لِتَنْكُشَ حُبِّيَ الْمَطْوِيَّ بِالشَّجَنِ
أَقُولُ لَهَا
أُرَوِّضُ خَاطِرِي وَلَعَلَّ يَومَاً أَقْدَحُ الأَفْرَاحَ مِنْ سَقَمِي
َوأَرْسُمُ جَيْشَ أَحْلامِي لِدَالِيَةٍ كَبَا عُنْقُودُهَا وَهْنَاً عَلَى وَهَنِ
فَلَمْ يَقْبَلْ لِيَ السَّجَّانُ حُلْمَاً كُحْلُهُ وَطَنِي
وَلَكِنْ غَاصَ في أَلَمِي
أَنَاغِيهَا
لمَاذَا تَعْجَبِينَ وَقَدْ رَهَنْتُ لَكِ الْعِظَامَ بِدُونِ أَوْجَاعِي؟
وَتَسْأَلُنِي بِصَوْتٍ بَينَ عِطْفَيْهِ فُؤَادٌ عَدَّ أَضْلاعِي
لِمَاذَا تَكْتُبُ الشِّعْرَا؟
أُرَمِّمُ شَدْخَ سَيْفِي مِنْ تَجَاهُلِ عُصْبَةِ الأُمَمِ
وَأَبْرِيهِ مِنْ الأَحْزَانِ وَالظُّلَمِ
وَأَكْتُبُ قِصَّةً تَرْنُو إِلى قَلَمِي
وَعَادَتْ تَسْأَلُ الْعَجَبَا
أَهَذَا شِعْرُكَ الْمَسْعُورُ يُوقَدُ لِي؟
نَعَمْ..لَكِنَّنِي فَصَّلْتُهُ لِلشَّمْسِ في الْبَلَدِ
عَلَى ثَوبٍ بِغُصْنِ الْفَجْرِ وَالسَّلَمِ
فَتَلْكِزُنِي بِعَينَيهَا وَجُمْعِ الْقَبْضَةِ الْغَيرَى
أَلَسْتُ حَبِيبَةً لَكَ كُنْتَ تَْرْسُمُ بَسْمَهَا عِطْرَا
وَتَنْقُشُ في ضَفَائِرِهَا كِتَابَ النَّصْرِ وَالْقَمَرَا
وَتَكْتُبُ لِي مَوَاوِيلِي
فَأَينَ نَصِيبِيَ الْمَنْسِيُّ، قُمْ وَاقْسِمْ لَنَا قَدَرَا
فَقُلْتُ لَهَا
لَكِ الشَّغَفُ
لَهَا قَلْبِي وَعِنْدَ الْمَوْتِ تَأْتِلِفُ
تَعَاتِبُنِي وَتَذْرِفُ هَمْسَةً مِنْ عَينِها الْحَيرَى
لَهَذِي قِسْمَةٌ ضِيزَى
أَدُسُّ لَهَا مَرَاسِيلي
لأَنْتِ لَهَا كَوَرْدٍ يَرْتَقِي شَجَرَا
من ديوان: مرايا الخوف
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
صقر أبوعيدةصقر أبوعيدةفلسطين☆ دواوين الأعضاء .. فصيح327
لاتوجد تعليقات