تاريخ الاضافة
الجمعة، 22 مارس 2013 07:18:45 م بواسطة حمد الحجري
0 357
كفى حَزناً أن لا أرى وجه حيلة
كفى حَزناً أن لا أرى وجه حيلة
لطارق طيف أو لبعث كتاب
ولا أملٌ إلا وظلَّ يروعه
صدودُ ملام لا صدودُ عتاب
ومحجوبةٍ بالقصر لم تدر ما الهوى
ولا سهرت يوماً لذكر تصاب
منعمة ربا الروادف أودعت
جمال رُواء في بهاء شباب
أخادع فيها النفس بالوعد والمنى
وقد بخلت حتى برد جواب
سآمل إعسار الهوى أن يُديله
بِيُسر حبيب بالوصال يُحابي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
يوسف الثالثغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس357