تاريخ الاضافة
الجمعة، 22 مارس 2013 07:31:56 م بواسطة حمد الحجري
0 329
ولو أنني أدركت سؤليَ منكم
ولو أنني أدركت سؤليَ منكم
برؤية عَين أو خيال سنات
لهان عليَّ البعدُ منك تجلداً
وإن كان قلبي دائِمَ الحسرات
ولكنني مُبلىً بِسر مكتَّم
تُترجِمُ عنه في الورى عبَراتي
وهمٌّ دخيل لا يزالُ كأنه
قذىً بجفوني أو صدى بلَهاتي
سقى اللّه بالحمراء داراً يحلُّها
مُهَيجُ أحزاني بخلف عداتِ
فما كان منه البعد إلا تَعللاً
وإسداء نُعمي أُعقبت باساءة
كما خدع الآلُ الكذوبُ بخبرة
ولا غَروَ إن الآلَ أصل شكاتي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
يوسف الثالثغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس329