تاريخ الاضافة
الجمعة، 22 مارس 2013 08:25:07 م بواسطة حمد الحجري
0 243
أأرضى بشكواك الزمان وأهله
أأرضى بشكواك الزمان وأهله
ولستُ بذي نابٍ يصُول وأظفار
وهدَّت صروفُ الدهر شامخَ عزَّتي
وقلَّت حماتي عند ذاك وأنصاري
فلا يوسفٌ يُرجى وليس محمد
يُدافع ضَيمي أن دُعيت بإجهار
ولو كنتَ تدعوني قُبيل فراقِهم
لجالت عناجيحُ تخبُّ بمغوار
نَدُوس بها هاماً علينا أغزَّة
ولكنَّها ذلت بدَرْكي أوتاري
فنحن أناس ليس فينا توَسُّط
فإمَّا لهلك أو لرفعة مقدار
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
يوسف الثالثغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس243