تاريخ الاضافة
السبت، 30 مارس 2013 09:39:38 م بواسطة حمد الحجري
0 439
وخريدَةٍ ما إن رأيتُ مثالَها
وخريدَةٍ ما إن رأيتُ مثالَها
حيّت من الألحاظِ بالإيماء
فسألتُها سمعَ الشكاةِ فأفعمَت
أن الرقيب جُهَينَةُ الأنباء
وتبعتُها وسألت منها قبلَةً
في خلوَةٍ من أعينِ الرقباءِ
فثَنَت عليّ قوامَها بتعانُقٍ
أحيا فؤاداً مات بالبرحاء
ووجدتُها لمّا ملَكتُ عنانَها
عذراء مثل الدرّة العذراء
جاءت إليّ كوردةٍ حمراء
فترَكتُها كعرارةٍ صفراء
وسَلَبتها ما احمرّ منها خجلةً
فجرى مذابا منجحاً لرجائي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن سعيد المغربيغير مصنف☆دواوين شعراء الأندلس439