تاريخ الاضافة
الأربعاء، 10 أبريل 2013 09:38:57 م بواسطة حمد الحجري
0 284
أضرَمَ الوجدُ ناره في فؤادي
أضرَمَ الوجدُ ناره في فؤادي
واليمُ الجوى أضاع رشادي
هام قلبي لسحرِ عينيك لمَّا
سكن الحُسنُ منهما في السوادِ
من مجيري من الجراحِ اللواتي
كلَّ يومٍ آلامُهما في ازديادِ
إن وَردَ الصِّبى تبسَّمَ عُجباً
فوق خديكِ فتنةً للعبادِ
ونسيمُ الصَّبا تعطَّرَ طيبا
من رياحينِ غُصنِكِ الميَّادِ
ربَّةَ الحُسنِ خَفِّفي نارَ وجدي
وارحميني من مدمعي وسُهادي
نَسهَرُ الليلَ في رجاءٍ ويأسٍ
بين حلو اللِّقا ومُرِّ البعادِ
فإلامَ الجَفا وهجرُكِ أدنى
من يَدِ السقم مهجتي وفؤادي
صار جسمي من السقام خيالا
طاردته شماتَةُ الحُسَّادِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إسماعيل صبري المصريمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث284