تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 16 أبريل 2013 09:49:27 م بواسطة حمد الحجري
0 309
نَبأ عَظيمٌ عَنهُ قَد أَعرَضتُمُ
نَبأ عَظيمٌ عَنهُ قَد أَعرَضتُمُ
أَوَ لَيسَ يا قَومُ المُخاطَبُ أَنتُم
كَلّا لَقَد قَرَعَ المَسامِعَ وَقعُهُ
وَدَنا الرَحيلُ فَأَينَ أَينَ الأَحزُم
هَذي الجِبالُ عَلى المَناكِب سُيِّرَت
هَذا ثَبيرٌ راحِلٌ وَيَلَملَمُ
هَذا الَّذي فَجَعَ البَريَّةَ فَقدُهُ
مَن قَد عَرَفتُم فَضلَهُ وَعَلِمتُمُ
طَودٌ أَشَمّ مُحَمَّدُ بنُ الخُوجَةِ ال
عَلَمُ الإِمامُ الأَلمَعيّ الأَكرَمُ
صَدرُ الشَريعَةِ شَيخ الإِسلامِ الَّذي
قَد كانَ عَن سِرِّ الكِتابِ يُتَرجِمُ
وَخَليفَةُ النُعمانِ وَالجُعفي وَمَن
تُلفيه في كُلِّ العُلومِ يُقَدِّمُ
مَلأ المَنابِرَ وَالمَحابِرَ نورُهُ
وَبِفَضلِهِ كانَ الجَميعُ مُسَلِّمُ
حَلَفَ الزَمانُ ليأتيَنّ بِمِثلِهِ
كَفِّر يَمينِكَ مُسرِعاً يا مُقسِمُ
مَن لِلجَلالَةِ وَالمَهابَةِ بَعدَهُ
مَن لِلصَدارَةِ صَرّحوا أَو جَمجِموا
مَن لِلبَراعَةِ وَاليَراعَةِ راعَها
صَرفُ الردى وَأقيمَ فيها المأتَمُ
مَن لِلعَويصاتِ الصِعابِ يَحُلّها
مَن لِلقَضايا قَد يُشيرُ فَيُبرِم
مِن ثُلثِ قَرنٍ ذا وَخَمسٍ قَد قَضى
بِهُدىً وَأَفتى والدراسَةَ يَلزَمُ
يا راحِلاً وَالصَبرُ يَذهَبُ إِثرَهُ
وَالدَمعُ يَكتُبُ كَيفَ شاءَ وَيَرسُمُ
وَالأَرضُ رَجَّت وَالقُلوبُ تَصَدَّعَت
وَالأُفقُ يُظلِمُ وَالجوانِحُ تُضرَمُ
أَبشِر بِرِضوانِ الإِلَهِ بِمَضجَعٍ
حَيّاك فيهِ السائِلونَ وَسَلَّموا
وَأَروكَ قَصرَكَ في الجِنانِ مُشَيَّداً
وَالروحَ وَالريحاَنَ حَولَكَ نَظَّموا
وَتَرَكتَ مِن أَرجِ الثَنا ما سارِ في ال
آفاقِ يُنجِدُ عاطِراً أَو يُتهِمُ
وَعَظيمُ فَقدِكَ عَمّ حَتّى أَنشَدَ ال
تاريخُ لي فُقِدَ الإِمامُ الأَعظَمُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الباجي المسعوديتونس☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث309