تاريخ الاضافة
الجمعة، 19 أبريل 2013 07:41:29 م بواسطة حمد الحجري
0 476
أهاجك وصل بالأباطح يلمع
أهاجك وصل بالأباطح يلمع
لها فيه ما شاء السراب الملمع
أم البرق في شطر العقيق ولعلع
فهاجك يا هذا العقيق ولعلع
أم الواقع المتبو بين اجادع
عليه بها طير المنية وقع
دعاك ومل النفس لولاك من ولا
به هو في البيداء واه مولع
فسامرته والليل يلهو بنفسه
وكل بكل ذي عموم موجع
واسنى صلاة حان وقت ادائها
وتكبيرها كالعيد فيها مسبع
وطلعة شمس من سنا الغيب عززت
باشراق بدر والكواكب شرع
بها انبهرت شمس السنا من سنائها
حياء فوارها لثام وبرقع
عماد الهدى اس الجدى معدم العدا
بدا واليه الناس في الأرض نجع
ملاك اساطين الخلافة كفؤها
معد لها الحصن الحصين الممنع
امام الهدى الهادي لكل مرشد
بهامته التاج النفيس المرصع
به اخبرت من قبل وقت ظهوره
صحاح رواها هبرزى موضع
به انفجرت من قدح زند خواطرى
سعير الهوى في القلب والجند تبع
فاهيدت در القول غير مثقب
ولكنه منه اليه مشيع
واوليت ما اوليت عقدا منظما
ولكنه بالمجد منه مرصع
وارسلت دمع العين فيه مفقرا
ولم يلق للتطريب الا مسجع
سجية ذى وجد عليك مؤيدا
سخاء بنوم العين والناس هجع
سجية من لا غير وجهك قصده
ذهاب عن الاغيار والناس طمع
لهتهم لهى ما ليس فيهن طائل
وعلقمها في كل طبع منقع
قصور وحور والحبور ونعمة
ومال وآمال وخير منوع
وهاك وخذ منى ودونك واغتبط
بما تبتغى عفوا فانت مشفع
بنا انت ما لاحت بروق لغيرنا
وما اطربت آلات لهو تقعقع
وما امضت في الشجو ساجعة الحما
على فنن غض وظللت ترجع
ادرت سراج الفكر في افق خاطري
فلم الف من فيه الكمال مجمع
وما لذ في عيني وقلبي وقالبي
ولا هاج اهوائي خباء مضلع
ولا سامرت نفسي من الليل سمرا
ولا ضمنى في الدهر بيت مصرع
ولا رد في وجهي السلام تحية
من الناس شخص حاسر او مقنع
فسرت به روحي مسرة بهجة
لحسن واحسان له اتضرع
سواك فانت الجمع والفرق دائماً
كذاك وانت الاروع المتورع
كذا فليكن من شما واعلى مكانة
ومن لا فلا اصلا ولا يتطمع
لمن تزجر الحاجات زجرا مبرحا
ومن في حما احسانه تتمر
فهل دون مأواك الخصيب فناؤه
لحاج ذوى الحاجات يا عيش مربع
انادى فلم يذهب ندائي لمذهب
شقاي ولم يجمع شتاتي مجمع
واثنى لعل الصوت يبلغ أحمداً
فيلعم ما بي او يعيه فيسمع
توجه ومنه السير سر فيه تنتهي
اليه فلولاه البسيطة بلقع
وقل عنه واسمع لطف كل مقالة
يمر بها في افق اذنك اصمع
وعاين وما في العين الا اشعة
لها صورة منه تبدت تشعشع
جمال يريق العين من فرط حسنه
فيبهرها اذ بالجلال مقنع
تخر له زهر الدراري كواسفا
وتنزل من اوج العلا وهي خضع
عليه صلاة دون كيف وعدة
واسنى سلام ما تلألأ يلمع
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الحسين الزهراءالسودان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث476