تاريخ الاضافة
الخميس، 13 يونيو 2013 07:58:45 م بواسطة حمد الحجري
0 343
أَتيتِ فَأورقَ الأَدبُ السنيُّ
أَتيتِ فَأورقَ الأَدبُ السنيُّ
وَغَنّى الحُبُّ وَاِخضَلَّ الرَويُّ
وَكنتُ عَلى الجفافِ وَمن قنوطي
يَفيضُ عَلى دَمي ظِلٌّ شَقِيُّ
عَلَيكِ مِنَ الهَوى قوتٌ مَنيعٌ
وَمن أَعرافِهِ عَبَقٌ شَهِيُّ
وَفي عَينَيكِ يَستَهوي عَفافٌ
لهُ في النَفسِ جاذِبُهُ الخفيُّ
وَفي شَفَتَيكِ إِغواءٌ لَذيذٌ
يَذوبُ عَلَيهِ قُربانٌ نَقِيُّ
أَتَيتِ مِن السَماءِ عَلَيكِ ظِلٌّ
وَمن أَغراسِها خَضَرٌ طريُّ
فَقَبَّلَني عَلى شَفَتي رَسولٌ
وَمَسَّ فَمي كَلامٌ عَبقَرِيُّ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
إلياس ابو شبكةلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث343