تاريخ الاضافة
الأربعاء، 19 يونيو 2013 10:26:54 م بواسطة حمد الحجري
0 385
وقفتُ حيالَ النعش وقفَةَ خاشعٍ
وقفتُ حيالَ النعش وقفَةَ خاشعٍ
فأكبرت ما في النعش من عظماتِ
أرى السؤددَ الأسنى طريفاً وتالداً
توسًّد جنب الفضل والحسناتِ
أرى العطف والمعروف والجاه والوفا
معانَي قد صارت إلى كلماتِ
شمائل ساءلنا الرياض حديثها
فحدَّثَ عنها الزهرُ بالنفحاتِ
مفاخرُ لبنانٍ أشاد بذكرها
وغنى بها حورانُ في الفلواتِ
صحائف من تاريخ مجدٍ مؤثَّلٍ
طواها الردى من جملة الصفحاتِ
ألا في سبيل الله أكرم راحلٍ
تَبَدّله لبنان بعض رفاتِ
قضى وهو بالذِّكر الجميل مُخَلَّدٌ
كأنْ لم يَفُزْ منه الثرى بمماتِ
تغمده الرحمن بالعفو والرضا
وجادت ثراه ديمة الرحماتِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أمين تقيّ الدينلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث385