تاريخ الاضافة
الأربعاء، 26 يونيو 2013 07:32:42 م بواسطة حمد الحجري
0 461
قالوا له أنت حرّ القول صادقه
قالوا له أنت حرّ القول صادقه
فصار أكثر ما يرويه بهتانا
وعندما مدحوا منه أمانته
رأوه من بعد ذاك المدح قد خانا
قالوا وأنت الفتى ترجى مودّته
فات يحسب صدق الود خسرانا
وأنت لا شكّ ما بين الورى مالك
فازورّ ثم أراهم منه شيطانا
وأنت أفضل قوّام بواجبه
فردّه ذلك الإطراء كسلانا
قالوا وأنت أنوف من مصانعة
فراح يبدي من التمويه الوانا
وتكتم السر إذ يفضى اليك به
فصار يجعل سر الناس اعلانا
قالوا وانك بالايمان معتصم
فارتدا اضعف خلق الله ايمانا
ولست ممن ينث الشر مستترا
فانساب بينهم في الحال ثعبانا
قالوا ولست بشرّاب كؤوس طلا
فصار يقضي طويل الوقت نشوانا
وقد الفت حياء يستغز به
فجاء يخطر بين الناس عريانا
وحين قالوا سجيح الخلق أنت غدا
كالبغل حينا وكالجاموس أحيانا
ولم تخادن سوى قوم ذوي شرف
فبات يتخذ الغوغاء أخدانا
قالوا وأنت بديع الحسن مشرقة
فراح يختال طلق الوجه جذلانا
قالوا وأنت رشيق القد مائسه
فظنهم يصفون الرند والبانا
ويوم قالوا له أصبحت ذا أدب
خال الورى دونه علما وتبيانا
وجاء ينثر من أفكاره خرزا
لكن توهمه درّا ومرجانا
لا تمدحن أخا جهل تريد له
خيرا فيزداد جهلا فوق ما كانا
للمدح في الغر تاثير المدام وهل
ترى سوى السوء ممن بات سكرانا
علّمه إن تستطع شيئا يفيد بلا
مدح لعلك تلقى منه انسانا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أمين ناصر الدينلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث461