تاريخ الاضافة
الجمعة، 28 يونيو 2013 07:31:03 م بواسطة حمد الحجري
0 238
سبب الهوى نظرٌ إلى وجهٍ جرى
سبب الهوى نظرٌ إلى وجهٍ جرى
فيه معين الحسن غير مبرقع
هو مشرع لعيون أرباب الهوى
من ذا يردك عن ورود المشرع
فإذا أحب جميلةً صب فلا
تلم المحب ولم عدو البرقع
هل كان يطمع في الكواكب راصدٌ
متهجدٌ لو أنها لم تطلع
ألزهر في الأكمام جد ممنعٍ
فإذا تفتح عاد غير ممنع
وظباء وجرة صيدها صعبٌ إذا
كنست وسهل إن بدت في بلقع
هيهات أن يهوى الفتى حتى يرى
حسناً له في النفس أعظم موقع
فإذا تصباه الجمال فما له
إلا التمتع باللقا من مطمع
لو لم تر العين المحاسن لم تجد
في الناس من يشكو صبابة مولع
لولا سفور الغيد لم تك فتنةٌ
للناظرين وحرقةٌ في الأضلع
ولما رأيت الغر يرجع في هوى
فتانةٍ غيداءَ أقبح مرجع
ولما رأيت المستهام وجسمه
في مرتعٍ وفواده في مرتع
حجب الحسان وجوهن وقايةٌ
لذوي الغواية من غرام موجع
ومن العبادة أن تقي فتانةٌ
بحجابها الفتيان سوء المصرع
لا تسفر الحسناء بعد تحجبٍ
إلا إذا وقحت ولم تتورع
ثنتان ربات الحجاب حييةٌ
فطرت على تقوى الإله المبدع
ووقاح وجهٍ غير ذات رصانةٍ
ليست تبالي من يقول تمنعي
فلتحفظ ذات الحيا بحجابها
ولتسفر الأخرى ولا تتلفع
ليس الحجاب لمن تريك وقاحةً
إن الحجاب لكل ذات تورع
وأراه ممتهناً إذا سترت به
بعض الوجوه تكلفاً في مجمع
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أمين ناصر الدينلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث238