تاريخ الاضافة
الجمعة، 28 يونيو 2013 08:39:49 م بواسطة حمد الحجري
0 421
مات التقى يوم مات الشيخُ مولود
مات التقى يوم مات الشيخُ مولود
وقوّض العلمُ والعلياء والجود
وأصبح الدين قد مالت دعائمُه
وركنه اليوم أضحى وهو مهدودُ
قد كان مولود شيخا صالحا وله
من الاله على الطاعات تاييد
قد كان مولود يحيل ليله وله
في ءاخر الليل تهليلٌ وتحميد
ما كان الا سراجا نستضيء به
وكلّ يوم لنا من فضله عيد
عفّ عفُوٌّ عن الزلات ذو فجر
ما كان يوما له بالجار تنديد
وكان غوثا لنا في كل معضلة
يفيىء ظلّ علينا منه ممدود
وهو الذي حج بيت اللّه من بعد
تهوى به اليعملاتُ الضمر القود
زار النبي وصلّى وسط مسجده
وكان فيه له بالذكر ترديد
وكان في كلّ ما قد رامي صحبه
من المهيمن توفيق وتسديد
وكان أكثر أهل الأرض كلّهم
على النبي صلاة فهو مجدود
شيخ مرب يربّى الناس محتسبا
وحوضه لذوي الاوراد مورود
وكان مولود يهدينا ويرشدنا
يا لفهنا إذ تولّى الشيخ مولود
أبو السعود سراج الدين خير فتى
نمته من ءال موسى السادة الصيد
ظلت نساء بني يحيى تؤبنُه
وذاك يوم لعمر اللّه مشهود
فليبكه كل من ضاقت مذاهبه
وكل ءامل اضحى وهو مجهود
ولتبكه خلوات كان يألفها
للبطن جوعٌ وللعينين تسهيد
فاللّه يجعل في الفردوس منزله
فإن منزله في الدين محمود
واللّه يجعل في الشيخ ابنه خلفا
كم أنبت العود مما أنبت العود
وفيه ان شاء رب العالمين له
نعت وعطف وإبدال وتوكيد