تاريخ الاضافة
الجمعة، 28 يونيو 2013 09:56:32 م بواسطة حمد الحجري
0 276
أسفَرَت واستقبلَت بدر السما
أسفَرَت واستقبلَت بدر السما
فاختفى بالسُّحب في السَّبع الشداد
وتنادى البدرُ هل للبدرِ ثان
وهل الأرض لِوَضّاءِ مكان
قالت الشمس وقالَ الفرقدان
هذه هندٌ تراءت في الحمى
كوكباً يختالُ ما بين العباد
قُم نؤَدِّ اليوم مصدوق الولاء
ونحىِّ الحسن وضّاح السناء
إنما نحن عبيدٌ أوفياء
كبَنَى النيل أقاموا موسما
يومَ زان المهد مولاهم فؤاد
وتساموا في دعاءٍ وهتاف
شربوا كأسا من البشر يطاف
نثروا الزهر بساحات الطواف
نظموا الشعر بيانا أُلهما
والوفاء المحض خلقٌ مستجاد
يوم ذكرى مولد الملَك الكريم
يوم عيد عبقرىّ من قديم
عرفت مصر له الفضل العظيم
وتَغَنّت بعلاه إنّما
ذكرياتُ المجد هاجَت كل شاد
هلَّ باليُمن على الوادى الأمين
ونما والخير يا نِعم القرين
شبَّ بالإصلاحِ والحُسنَى يدين
وعلى العرش تجلّى وسما
يرشد النّيل إلى نَيل المراد
عزّ غرساً وتسامَى مولدا
أنجَبَت شمسُ النهار الفرقدا
جودُ إسماعيل أسداه يدا
من مضاءٍ ورخاء وحمى
بالملوك الصيد تَعتزّ البلاد
مَلكٌ في كل نفس عرشُه
وقلوبُ الشعب طرّا جيشُه
في حماه الشعب يصفو عيشُه
قد سَبَى النيلَ وأصبَى الهرما
بأياديه ويا نعم الأَياد
أطلَقَ العلمَ كماء منهمر
ورعى الفنّ بِنصر مستمر
صحّ لبّ الشعب من جهل عسر
وارتقَى في كل شأنٍ مثلما
أمعنَ الطيار في الجوّ وساد
يا أبا الفاروق مُلّكت الرقاب
بالهدى والعدل والبذل العُجاب
بابك المأمول للأعياد باب
فَخُذِ الدهر غلاما وابقَ ما
شئت والفاروق مرفوع الجناب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
بركة محمدمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث276