تاريخ الاضافة
الخميس، 1 أغسطس 2013 10:44:22 م بواسطة حمد الحجري
0 168
يوم الفراق عن الحياة يروعني
يوم الفراق عن الحياة يروعني
روعاً ولكن ليس منهُ مهربُ
يومٌ تصوُّرُهُ مريعٌ مرعبٌ
لكن لقا الديَّان منهُ أرعبُ
بل أَرعب الامرين وقف بالعرى
ومن الجميع القول عني أعزبوا
أيُّ ارتجاء نرتجيهِ دائمٌ
أم ايُّ مجدٍ ثابتٍ لا يذهبُ
عِش في رضى المولى أميناً صادقاً
تلقَ النعيم غداً وفيهِ تطربُ
صبرت على بلواتها ترجو الجزا
ولذا بإرث الله عدلاً تُكتبٍ
نُسبت الى دار النعيم تكرُّماً
وهي التي كانت لطاسو تُنسبُ
يكفيك يا سيفَ المنايا فاقتصر
وارحم قلوباً باللظى تتلهَّب
صاح البنون عليكَ قد يتَّمتنا
وجعلت سهم الحزن فينا يلعب
فمضى الفراق وقد تأَرَّخ وقتُهُ
أَسفاً على أَنوار شمسكِ تُحجَبُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جرجس عيسى اللبنانيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث168