تاريخ الاضافة
السبت، 3 أغسطس 2013 06:40:47 ص بواسطة ملآذ الزايري
0 380
لبنان أضحى بموج العزِّ مغمورا
لبنان أضحى بموج العزِّ مغمورا
وباتَ يَشدو قَرير العَين مَسرورا
شهم الفَوارس في الوَغى مَحمودهم
لا يَنثَني بصوارمٍ وَقواضبِ
واصبحت اهلهُ بالامن راتعةً
وَعادَ في أَرضهِ المَهجورُ مَعمورا
دانَت أَهاليهِ للداني عَلى طربٍ
تَهدي لواليهِ مَنظوماً وَمنثورا
اغصانهُ تحملُ الاثمارَ يانعةً
وَالشَعبُ يحملها بالعزِّ منصورا
وَزادَ مجداً عَلى ما كانَ مِن قَدمٍ
وَسرهُ المنطوي قَد لاحَ مَنشورا
يا حسن يَومٍ بِهِ البُشرى بِمَن عُقِدَت
فيهِ الخَناصرُ مولىً سادَ مَشهورا
مولىً تصرَّف في لُبنان عَن ثقةٍ
بطبعِ حلمٍ عَلَيهِ باتَ مَفطورا
مَولىً غَدَونا نرجّي مِن مراحِمِه
للروح امناً وَللاحوال تَيسيرا
مولىً تهني الموالي في تبؤئِه
اسنى المَعالي وَتُبدي الشكر تَكريرا
شُكراً لِسُلطاننا عَبد الحَميدِ عَلى
تنصيب واصه نصبر الحقَّ مَخبورا
شكراً لدولتِهِ مَن كل جارِحَةٍ
شُكرً ليدومُ مَدى الادهار مَذكورا
لَو هَزَّ رمحاً في النزالِ لخلتهُ
اسداً هصوراً راعَ الف محاربِ
الحمدُ لِلّهِ اهدى شعبهُ رجلاً
نَجاح لُبنان أَضحى فيهِ مَحصورا
شَهماً تَولى وَجَيش السَعد يَخفرهُ
وَالشَعبُ امسى بِهِ بِالأمن مَخفورا
مُذ حلَّ لُبنان حلى جيدُهُ فَغَدا
مِن رفقِهِ قَلبنا المَكسور مَجبورا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جرمانوس الشماليلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث380