تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 6 أغسطس 2013 11:24:46 م بواسطة حمد الحجري
0 445
لا تنس أنا بأفق الغرب في قلق
لا تنس أنا بأفق الغرب في قلق
يبدو به كل نجم غير مؤتلق
وإن نضا الفجر في الخضراء صارمه
ألفيت كل شهاب ذاب من فرق
وأي نجم ترى دامت سعادته
من بعد ما حل من ذا الغرب في أفق
إن السعادة كأس أنت شاربها
في ظل غفلة سمع في ليلة النزق
وإن كاسي التي جاد الكريم بها
شربتها كلها في ليلة النزق
في ليلة كل عين للزمان بها
وسنى حيالي وعين اليمن في أرق
وبين أفياء شمل كنت أحسبه
على مدى الدهر حولي غير مفترق
حتى تبسم من هزء بناصيتي
للشيب ذاك اللمى في ذلك الفلق
ألقيت نفسي في صحراء قاحلة
ممزق القلب بين الشجو والقلق
مصفدا بيد الذكرى تقلبني
على لظى البين أيدي العدم والملق
مجرد الذات مما كن يرفعها
من روعة الخلق أو من عزة الخلق
أخال تحت ثياب ذات عن جسدي
خيال بال بكف أغير خلق
فلم أجد بعد تلك الكأس لي ولو
كأسا من الصاب قد أشفي بها حرقي
ولا أنيسا ولا ظلا ألوذ به
من بعد فقدي لنلك الورق والورق
وأي كأس تسر النفس شهدتها
كمثل كأس الهوى في هدأة الغسق
وأي ذي عثرة تسليك زورته
كمثل وحي الأماني الحاذق اللبق
وأي ظل تواسي الروح راحته
من بعد ظل الشباب العاطر العبق
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
مبارك جلواحالجزائر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث445