تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 20 فبراير 2007 10:11:05 م بواسطة حسن دواس
0 694
شظايا جرحي..وطن
شظايا جرحي..وطن
أقول وقـد لف قلبي ضـباب*وطوق روحي سديم الشحوب
أيا نجـــم دربي كفـــاك أفولا
فـــإني سئـمـت ظلال القــطوب
كــفاك هياما بطيف الليـالي
كـفـــاك عـنــاقا للـــون الغـروب
جليـل سنائك تيـم حجري
و وهجك في القلب صنو اللهيب
فـبـجــس يـنابيــع نــــــور غـديـر
ية الوقد في مهجتي والعصيب
إليـك بهـذي الديـاجـر بعـثر
مـداهـا وفــجر وجيــــب القــلوب
وهشم مرايا السراديب واسكب
شظايا الجوى في الخضم الغضوب
وإلا فـمــــا أنـت نجـــمي ولا أ
نا راعيــك صبحا وعـند الوقــوب
******
إليـك أيـا نجـم أرنو بـلــحظ
كــواه السـهــاد وضيـــم الكروب
إلــيـك أيـا نجــم أهفو بقـلب
طــواه الشتــاء وجــمر الصريــب
لعـل وميـضك يـلأم عـمق الـــــ
ـجراح فتغدو بدون ندوب
فهـــــــلا مددت ظـــــــلال الربيع
لتزهو الربى بالنبات الخضوب
وأترعت دني بشهد عتيق
يضاهي النقاوة غير مشوب
وهــلا زرعت الضياء بليلي
ووشحته حلة من لهيب
فيطفح بحري سناء جليـــلا
وتغمر بالوارفات دروبي
وهــــــــــلا بعثت الحيـا والحيــاة
بأرض خراب وروض جديب
ليخضل زهر الزمان ويشدو الــ
ـبزوغ أغاني المنى للغروب
يقولون غرد نشيدك واترع
نفوس الحيارى بلحن طروب
فشدوك ومض ، فضاءات سحر
هــــــديل يــوشح روح الغـــريب
فكيف أيا نجم أشدو ولون الـ
ـدياجي يكبل همس القلوب ؟
وكيف أيا نجم ترهو بحاري
ونبض الحشا بين وجد وريب
يكابد زيف الظنون وحيدا
ينــــــوء بعبء اليراع الرغــــيب
*****أمضت فؤادي جراح بلادي
وشفت كياني ليالي النكوب
فتهت زمــــــانا وتاه صباحي
فيا نجــم حطــم شراع الضــهوب
صئبت مضاضا وعقا ألكني
إلى النبع ، أطفئ حضوضى اللؤوب
وفجر بلمعـــك واحــــات عشق
لروح بـرتــها ضرام الخـــطوب
فشوقي لنبع الصفــــاء عظيم
كشــــوق الحبــــيب لصدر الحبيب
ألكني إلى الشمس خبر سناها
ظــــلال الدياجر لفت دروبي
وهذي الدنى قد حوتها الكلوم
وغطت سمـــــــاها غيوم اللزوب
حداها النعيق فأضحت صدى للـ
ـعقـــــــاعق أغــــرودة العندليب
فضــــاع النشيــــد وأقبر خصب الــ
ربيـع بغــــور دكين طــلوب
ألكني إلى الموج واحمل إليه
زعازع غيظي وآهات حوبي
لعــــل هـدير التــموج يـــنسـ
ـف آه الفـؤاد الكلـيم الكئيب
وتهـــــدأ ريحي وترسو سفائـ
ـن روحي قليلا ويغفو وجيبي
ألكني إلى عيلم الشعر إني
شغــفت بسحر الســـــنا واللهيب
لأقطف من لجـــه أغنياتي
وأجتث منه لحون الســــــكوب
هو الدفق أغرق فيه شجوني
إليــه أهـــاجر حين النــضوب
ومن صفو غدرانه أرتوي
كؤوسا دهاقا وأروي لؤوبي
لغبت وقد لغب الحزن في مقــ
ـلتي .. فآه له من لغوب
ويا ملهمي ذرب الجرح في مهـ
ـجتي فاشتكى للوداج الشخيب
لماذا يمـــوت البنفسج ، يـــذوي
ويزهر شوك السفا في الدروب؟
لماذا يغيب السنا في بلادي
ويورف ليـــــل الرزايا الرهـــــيب؟
لقد وجمت أحرفي من ذهول
وكانت بـــــواء الأتي الصبوب
فيا ملهمي أي قسر يضاهي
وجوم الحـــــــروف بثــــغر الأديب
******
يقولون أطلق أغانيك واصدح
بشعر يواسي فؤاد الرعيب
فما الشــــــعر إلا أغــــان تعانـ
ـق لوعــة صب ووجد سروب
وما علموا أن شعري نخيل
يطاول بالحرف حــــلم الشعوب
وما علموا أن صوتي هزيم
شديد المضاء كنصــل الشبوب
وقــد ضمــخ الرفض حبر يراعي
فما تاق للمدح يوما ولا للنسيب
وقد شد سمعي صداح الصباح
فمــــا هز نبضـــا لصوت النعيب
و لامس شهــــــد الزلال لســـــاني
فمـا ذاق يومـــا شراب القطيب
وإني امرؤ أستـــسيغ المضاض
وتأبى أناي سماع اللغيب
وأهوى الحليم كريــم الفعــــــال
وأمــــقت كل حقــــــود سنـوب
تعبت وتاه حبوري وعمق الـ
أسى في دمي ما له من ضريب
فيا نجم دربي أضئ وأرســـل النو
ر بين حنايا الفضاء الوعيب
أضيء وابعث الصفو غيثا
إليناعلى ساريات الصبا والجنوب
ليخضوضب الورد في واحتي
ويصهــر حبي بوقــــد رطيب
تعبت ولم يبقى من مهجتي غيـ
ـر صرخـــــة حب لعشق عشيب
هي الصرخة المشتهاة تدوي
تناجي السهى في السماء الرحيب
"أيا وطني لك سمــت الخـــلود
ودفـق الوريـــــد وكنه الوصــــوب
لك المجـــــد قحا وفردوس ربي
لك الأمنيــــات وســـــر الســــروب
لك المبتغى المستحيل لك الأغـْــ
ـنـِيـــَاتُ وسِـــحْرُ الجـَـلاَلِ المـهِيبِ
لك النبض والورد والحــب صفوا
لــك الحــشرجات وما في العصيب
ولي فيك عشقي لجلجلة الحـ
ــق والشعر والمنتهى وذنوبي"
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسن دواسحسن دواسالجزائر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح694
لاتوجد تعليقات