تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 14 أغسطس 2013 09:13:53 م بواسطة حمد الحجريالأربعاء، 14 أغسطس 2013 09:28:00 م
7 956
عروس الشعر
خَطبْتُ (عَروسَ الشِّعْر) أَغْلَيْتُ مَهْرها
فَصاحَتْ أَيا زَنْجِيُّ قَد غَلِيَ المَهْر
مُفَلَّجَةُ الأَنْياب لَو أَنَّها بَدتْ
بِبِذْلَتها السَّوْدَا لَقالوا جَلَا الفَجْر
تُراوِدُني الأَشْعارُ في كُلّ لَمْحَةٍ
بِسَهْمَينِ مَوصول بِطَرفِهما سِحْر
يَعِيبونَني باللَّونِ أَسْود فاحمٍ
فَلولاَ سَوادُ اللَّيْل ما طَلَع البَدْرُ
(أَهاجَرُ) ما في الزَّنْجِ عارٌ وَإنَّمَا
هُو الفَارسُ المِغْوارُ والشَّاعِرُ الفَخْر
فَقد أَجْمَعَ النُّقاد أَني مُغَرِّدٌ
أَصيحُ بِشِعْرٍ ما يُشاكلُه شِعْر
أنَا الشِّعْرُ إلاّ أَنَّنِي فُقْتُ (عَنْتَرا)
فَبِي تُضْرَبُ الأَمْثالُ يَفْتَخِر العَصْر
فلو قَطَّعوا جِسْمي لفاحتْ قَصَائِدٌ
من العَنْبَر الافرِيقي وانْتَشَر العِطْرُ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد صالح جالومحمد صالح جالوغينيا☆ دواوين الأعضاء .. فصيح956