تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 17 سبتمبر 2013 09:44:02 م بواسطة حمد الحجري
0 241
رفقا بنفسك قد أسرفت في الطلب
رفقا بنفسك قد أسرفت في الطلب
مشى بك الشيب والآمال لم تشب
تمد كف بنان اللهو محتلبا
من الجديدين مرعى غير محتلب
فهل تخط لك الآمال في يدها
أو تمح ما خطت الأقلام في الكتب
إلي عن مورد الدنيا فواردها
على الظما صادر منها على العطب
وحبها في مساعي الخير مشتعل
بجنبها كاشتعال النار بالحطب
فتوعد الظفر لا صدقا ولا كذبا
حتى قضى العمر بين الصدق والكذب
فكم لها من صقيل المتن ذي شطب
في حده الحد بين الجد واللعب
أردت به كم أبي ماجد شهم
معرس فوق هام السبعة الشهب
حتى مشت ليت لا تمشي إلى بطل
مارت له الأرض من صنعا إلى حلب
وما لها لا تمور الأرض من جزع
حتى تهيل رواسيها على الهضب
فإن أوتادها ثلت وليس لها
بعد الحسين بنا في الناس من أرب
يا من تردى ثياب الموت ناصعة
بيضا على مثلها معقودة الذنب
من عترة كان يستسقى الغمام بها
مهما يغبر جدب غرة الحقب
شاطرت أيوب في بلواه محتسبا
فنلت ما نال من أجر ومن رتب
يا راحل النعش لم ترحل مناقبه
عنا ومنقلبا في خير منقلب
قد سار نعشك مجلواً يجلله
نور تدلى له من سابعِ الحجب
صلى رعيل من الأملاك مجمله
والناس من خلفه كل يصيح أبي
كأنه وعيون الناس ترمقه
سحابة أقلعت عن ممحل جدب
واروه والدين تحت الأرض وانقلبوا
لا يعرفون لهم حكما من الكتب
حتى كأنهم واروا نبي هدى
تحت الصفائح أو واروا وصي نبي
إليه بمراسيل مغلسة
تطوي الفدافد والأحاقب بالكثب
تقودهن رجال الله طالبة
ركن الحطيم رعاه الله من طلب
لولا أبو محسن عز العزاء لنا
وللهدى والتقى والعلم والأدب
دعامة الدين إن مالت دعائمه
وحلية الدهر دون الؤلؤ الرطب
كأنما مخض الله السنين له
مخض الحليب فاضحى زبدة الحقب
أرى الورى تدعي علما بلا سببٍ
إني إذاً أفضل الدنيا بلا سبب
علم بلا حسنويات مسندةً
سوى النهى والعلى والطول والحسب
فاسأله إن كنت لم تعرب حقيقته
فالمائز السبك بين الصفر والذهب
الممتطي في سباق العلم سلهبة
من الجياد العتاق الضمر العرب
فحاز من قبل رجع الطرف وانبعثت
تحبو إليه بنو الدنيا على الركب
يجيب راجي نداه قبل دعوته
ورب ذي كرم يدعى فلم يجب
يعطي وما سمعت أذني كنائله
يثري ومن عقب يسري إلى عقب
بجده عرف الإسلام واتضحت
فيه شريعة طه سيد العرب
زانت جواهره جيد العلوم كما
تزينت غادة باللؤلؤ الرطب
إذا نظرت إليها تمتلي عجبا
وكم بها لدقيق الفكر من عجب
جواهر قد غدت سمطا منضدة
لكن بفكر فريد غير منثقب
صبراً أبا محسن السامي وتعزية
بفتية غلب تنمي إلى غلب
رأس البرية فخراً والورى ذنب
أفى وشتان بين الرأس والذنب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
حسين الدجيليالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث241