تاريخ الاضافة
الأربعاء، 18 سبتمبر 2013 11:21:39 م بواسطة حمد الحجري
0 451
أعلى الزمان أخذت عهد أمان (المدائح )
أعلى الزمان أخذت عهد أمان
ببلوغ ما تهوى ونيل أمان
فركنت للدنيا بقلب ساكن
حتى كأنك واثق بزمان
هلا نظرت إلى الزمان وفعله
بالناس في سر وفي إعلان
فرأيت ما صنعت يداه بمن مضى
وبما تعاين في شهود عيان
كم من أناس دون شك قد مضوا
واراك في الغفلات ذا اطمئنان
حتى متى هذا التغافل منك في
الزمن الذي يحتال للعدوان
وتراه يلعب بالنفوس ولا يبالي
بالنفيس ولا يرق لعان
إن الزمان أراه غدارا وان
أعطاك منه مواثيق الإيمان
فاربأ بنفسك قبل مد يديه في
إقباله لك في بساط تهان
لتعتني بصلاح قلبك فهو إن
يصلح تك الملحوظ في الأقران
واعلم بان الله مطلع على
ما أنت تعمله مدى الأحيان
فاستحي منه حقيقة حق الحياء
إن الحياء علامة الإيمان
كن في حياتك ذا حياء رافلا
في حلة التقوى تفز بأمان
من لا حياء له فليس بمؤمن
طبق الذي قد قاله العدناني
قد كان وهو عليه صلى الله في
حلل الحياء يرى مع استحسان
يستحسن الأقوام منه حياءه
والله نزهه عن النقصان
عرف الإله فكان في استحياءه
متتوجا بالحسن والإحسان
أعطى الالوهية العلية حقها
بعبادة في غاية الإتقان
ولقد تحلى بالجمال حقيقة
وكماله يزداد في رجحان
ولقد تجلى في العلى بمراتب
زادت بها العلياء رفعة شان
غايات علم العالمين له ابتدأ
في جنب ما قد نال من عرفان
ما رتبة إلا وصارت تحته
وعلاه لم يعلوا بها من ثان
والأنبياء كنقطة من بحره
وعلومهم كالبحر في الفيضان
والأولياء كقطرة من غيثهم
فاعرف بقدر الأنبياء الأعيان
والكل ناب عن النبي وإنما
هم قائمون بسره الرباني
من فضل ربك قد قضى أن لا يرى
في الكون مثل محمد ذي الشأن
فالله قال لقبضة من نوره
كوني محمدا الذي يرضاني
فتكون المختار وفق مراده
وكساه منه بحلة الرضوان
من عدل ربك قد أقام محمدا
في الخلق واسطة من الرحمان
وعلى يديه جرت لهم آلاؤه
في عالم الأرواح والجثمان
فاقدر بقدر محمد خير الورى
المقصود بين العالم الإنساني
لم يملا الأكوان إلا نوره
لولاه لم تك سائر الأكوان
لولا محمد المعظم قدره
ما كان من انس ولا من جان
لولا محمد المكين مقامه
ما كانت الأكوان في الإمكان
لولاه ما سار المطيع لجنة
كلا ولا العاصي إلى النيران
في ذاك حكمة ربه ظهرت له
وتلونت بتلون الألوان
يا سيدا قد جاء يدعو الخلق
للحق المبين بساطع البرهان
يا سيدا عند الإله مشفع
في كل من هو طائع أو جان
امن بفضلك يا محمد روعتي
وامنن علي بما يريح جنان
وانظر إلي بنظرة تشفي العنا
عنا فأحرز منك خير أمان
فانا وأحبابي بفضلك نرتجي
نيل الأماني في كمال أمان
حاشاك لا نحظى بما ننويه
فيك وأنت مسدي الخير والإحسان
صلى عليك الله ما ازدهت العلى
وعلى جميع الآل والصحبان
وعلى محبيك الذين تمسكوا
بالسنة الغراء طول زمان
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أحمد سكيرجالمغرب☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث451