تاريخ الاضافة
الأحد، 6 أكتوبر 2013 09:57:26 م بواسطة حمد الحجري
0 471
أحفى شواربَه وَلحيتَه معاً
أحفى شواربَه وَلحيتَه معاً
أرأيتَ رأسَ التيسِ ساعةَ يسمطُ
وَمشى العِرضْنَةَ حاسراً على رأسه
فكأنه إذْ ذاك قردٌ أشمط
وَيشير إِذْ يهذي بعشرِ أصابع
وَيدورُ مثل أبي الرياح وَيلبط
وَكلامُه متقطعٌ بسعاله
كالعير يبهرُ في النهيقِ فيعفِط
فكأنَّه بضجيجه وَعجيجه
ذو جنّةٍ بقيودِه يتخبط
لم يحكه بالقبح إلاّ كالحٌ
سمجُ الجبلَّةِ بالنذالةِ مفرط
قد جفَّ من ماءِ الكرامةِ وَجهُه
لكنه قحةً وَلؤماً ينقط
جهمٌ كظلِّ الصخرِ من يره يقلْ
هو وَجهُ مَيْتٍ في السُخام محنّط
فإذا تمعّر أو تكثَّرَ ضاحكاً
فكأنه من وَجهه يتغوط
وَإذا تنحنح في الكلامِ حسبته
ثوراً يخورُ عَلى العليقِ وَينحط
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
خليل مردم بكسوريا☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث471