تاريخ الاضافة
الأحد، 25 فبراير 2007 09:45:16 م بواسطة حمد الحجري
2 3243
عَجباً لقومٍ يحسُدونَ فضائِلي
عَجباً لقومٍ يحسُدونَ فضائِلي
ما بين عُتَّابٍ إِلى عُذَّالِ
عتَبُوا على فضلي وذمُّوا حِكمتي
واستوحشوا من نقصِهم وكمالي
إِنى وكيدَهُمُ وما نَبحُوا بهِ
كالطَوْدِ يحقرُ نطحةَ الأوعالِ
وإِذا الفتَى عرفَ الرشادَ لنفسِهِ
هانتْ عليهِ ملامةُ الجُهَّالِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الطغرائيغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي3243