تاريخ الاضافة
الخميس، 31 أكتوبر 2013 12:15:39 ص بواسطة حمد الحجري
0 384
سبحان من خلق الشريف شريفا
سبحان من خلق الشريف شريفا
وحبا الوجود بجوده تشريفا
وبراه كالسيف السنين إذا سطا
ألفيته سيفاً يسل سيوفا
يقضي ويمضي وهو فذٌّ مفردٌ
لكنه فذٌّ يسود ألوفا
كاد الخيانة والخنا ودحاهما
عن مصره ومحا العنا والحيفا
ما زال يحفظ دسته بأمانةٍ
ما بات قط بغيرها مشغوفا
حتى إذا نظر الدفاع عن الحمى
أضحى بغير المشرفي ضعيفا
والحال تطلبه لأقبح طاعةٍ
عمياء تثلم صيتَه المعروفا
ترك الوزارة واستقال ولم يرد
بعد التقدم أن يظل رديفا
واللَه ما العجب العجاب فراره
عما يشين كماله الموصوفا
بل كيف تحتمل النظارة بعده
وتعيش يوماً أو تطيق وقوفا
سيعيدها واللَهُ عند ظنوننا ال
حسنى بعودتك الفخيمة ريفا
ويريك يا مولاي سطوة قادرٍ
تخزي الظلوم وتنقذ الملهوفا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
سليمان الصولةسوريا☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث384