تاريخ الاضافة
الأربعاء، 6 نوفمبر 2013 11:54:06 م بواسطة صلاح داود
0 389
حنين..
كـأنّ الهـواءَ اضـمحـلّ اخـتــَفَـى
وكـم قــد شــمَــمْــنــاه ورْدًا وَفَــا
وحَـرُّ الحــياة اسـتـذاب انــتــفـى
وكـم قــد لـبـِسْـــناه دفْءًا شِــفـَـا
وفي النـفْـس ضـيـقٌ يعـُـجّ جـَـفــا
وفي العـيْن طـيفٌ صَحَـا ما غَـفَـا
وضغْطُ الثواني طغَى ما اكـْـتـفـى
ونـبْـضُ الحـنـيـن قــسَـا ما عَــفــا
ومـوجُ الـمـساء انـْتـشى قـَصَـفـا
وإذ لـم يـجــدْكِ انــثــنى تــلَــفــا
ونــسْــمُ الأرنـْـج بـفـَـيْـح هــَـفـَـا
ولــمّـا هـجــرْتِ هـــوَى أسَـــفـــا
وعـُشبُ الطريقِ ازْدهى واحْـتـفى
ولـمّا ارتـحــلْـتِ تـلـوّى انـْكـفى
عُـيـونُ السّـماء تَـلالـَـتْ صَــفـَا
ويـومَ الـفِــراق بــكـتْ وَجَــفَــا
وحَـــبُّ الـــتــراب بــــكِ ألـِــفـــا
فـأضحى سـقــيـمَ الـهـوَى تــلِــفــا
وضـوءُ الصـبـاحِ شَــدا…هــتَـفـا
وحين سـكَــتِّ ادْلَـهَــمَّ انـْـطـفـى!!
إلى الـتي
قاسمتني حياتي
وأثـبـتـتْ أنـها الـوجود..
كل الـوجود..
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
صلاح داودصلاح داودتونس☆ دواوين الأعضاء .. فصيح389
لاتوجد تعليقات