تاريخ الاضافة
الأحد، 17 نوفمبر 2013 08:14:02 م بواسطة حمد الحجري
0 522
اللي سلاني مثل سلي الدهاني
اللي سلاني مثل سلي الدهاني
حلو المَعاني بالهَوى مطرباني
جسمي انعلي من نواجيد غلي
يا ين هلي مايع الدَمع قاني
يا عين هلي مايع الدَمع هليه
قلبي مؤلم دايم الدُوم يحديه
همي إِذا شظوه عالحيد يضويه
ويثقل ظُهور مدبرات السواني
يا هم وشلك جُوز يا شين مني
دَعيتني مثل الهجين المسني
قال الغَرام اللي شَظاني ما كنى
في حب براق الرهاف اثماني
في حب براق النَحر عفت رُوحي
وَمزون عيني فوق خدي تسوحي
إِن كان يا مفتون تسمع وتوحي
جرحك عَميق يريد لَو مومياني
قلت الدَوا في ديرة الترك ما لقاه
أَيضاً وَلا يُوجد نهايا حلاياه
حلو المَعاني ما عغيره مشافاه
ما ينوجد له بالغرانيق ثاني
إن ما وجدتو ما وجدت الدَوالي
راعي الجعود السابلات الدَوالي
من فوق غيده متل عين الغَزالي
إِن طالعت بِأَرض الخَلا مودماني
هذا دَوالي لا بُد وَالتَقينا
وَراعيت مجدول الغَطارف وَزينه
وَاطري السَلام اللي بدابه حدينا
أَبرى لَو أَني بِالوجع من زَماني
أَبرى وَتبرى بِالمَراهم جُروحي
إِن شُفت أَنا مضنون عَين وَرُوحي
النَفس لا غفت جُفوني تَروحي
وَإِن نمت طَيفي من ثمانه سَقاني
أَما هجوعي مِن غَرامي قَليلي
ما غط جنح اللَيل مثل العَليلي
مَن شافَني يُوجس لَظايا شعبلي
مِن حر ناري ساحَتي ما يداني
من حر ناري يبعدوا عايديني
لَو يَسمعوا فَوق الوَسايد عَنيني
قالوا مهبل قلت عقلي رصيني
هذا غَرام وَما برأسي جناني
هذا غَرام وَواهج الوَجد يحديه
كُل ما كتمته جمرة الحُب تُبديه
مَضنون عَيني بِالمَلا من يُراعيه
عدة مَشاهد خاص حور الجناني
عدة مَشاهد مشهدة لا بدا بهِ
اللي مثل شهد الخَلايا رضابه
حلو السوالف مثل ربش الذوابة
من فُوق جيد الجافل التيتلاني
مِن فُوق زين البيض مَحفوظ زينو
اللي مثل بَدر الدَياجي جبينو
وَجهاً مكمل بِالبها عاج بينو
في آية الكُرسي وَسَبع المَثاني
في آية الكُرسي الغَضي دُوم مَحفوظ
مِن شر حاسود من الناس عاروض
المنحر الريان مشفي عَلى الروض
بِهِ طلع تين وبه زهر اقحواني
به طلع تين احمر حلمهم ذهوبي
سرده يميلها نسيم الهبوبي
مربوعة خمص الوسط وَالكعوبي
إِن شافَها اللي ما فتن قال أَماني
إِن شافَها اللي ما متن قال غابت
نَفسي ومني مُهجة القَلب ذابَت
يا حوبتي من نظرتي الرُوح لابت
بِالرَغم حادي المَوت صاح وَدَعاني
اشلي بمنظر ناعم الطَرف وَالعين
كُل لَمحة نيران بِالقَلب وَالعين
خلي عَشيقه يَمزج النوح بالعين
أَما بِها الَّذي اِبتَلاه اِبتَلاني
مِن نَظرَتي عَقلي من الراس طاشي
اللَه اِبتَلاني في هَواهُم يلاشي
خليتها وَبقيت عالدَرب ماشي
لَكن غَرامي عالمها في حداني
ناديت يا معشوقها دُونك إياه
اللَه يباركلك بصافي ثَناياه
بس الأَمان من الغَرام وَهَواياه
كلمتها تاب امنحيه الأَماني
كلمتها لكن غشاني ضياها
الشَمس تكسر ناظر اللي يراها
ثم اِنتَشيت العبقري من غذاها
وَشميت عُطر مسلكات القَناني
يا حلو لا تُنكر لبعدي وِدادي
يا عين حر الصيد حبت الهدادي
مهكوب ماني من غَرامي جَوادي
تسعين كي البعد عنك كَواني
يا زين يا حلو النبا وَالخدودي
يا سايل التسعة الحَنايا الجعودي
يا نافر البيض الصغار النهودي
مِن تحت طي الناعم الطيلساني
يا نافل الغيدا الشقاح الرواحي
يا ناعس السُود العُيون الطفاحي
يا سيد كل الغاويين الملاحي
يا حسن يوسف يا ظريف المعاني
يا خاص يا جني الطرد يا وليفي
يا هابط الصرح اللطيف النظيفي
بحيث إِن أَظهرت صافي غريفي
من بعد ما سرى وَغيط المباني
اليَوم سري معظم الشوق يبديه
وَمضمون قافي كل حين لغايبه
أَما كَلامي من يفسر معانيه
وَيوعي فُنون وَعاب جسمي وَشبنا
إِن كان عَن باهي جضمالك حجبنا
وَلم حنوطي بِالعجل وَالكفاني
وَلم حنوطي بالعجل للمماتي
من فرط وَجدي عاف جسمي حَياتي
هجرك غَريمي وَالنَوى يا شقاتي
شط المَزار وَحادي العيس باني
شط المَزار وَزاد قَلبي هيامي
مَشغوف وَناري مثل نار القيامي
إِن متت خطوا للمعطر سَلامي
بِالمسك وَالكافور وَالزعفَراني
بالمصطَفى اختم كَلاماً بديناه
يَشفَع لَنا يُوم الحَشر وَالمُناجاه
يَختم لَنا بِالخير يُوم المُوالاه
وَيفكنا من عشرة التركواني
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
شبلي الأطرشلبنان☆ شعراء العامية في العصر الحديث522