تاريخ الاضافة
الخميس، 12 ديسمبر 2013 10:16:18 م بواسطة حمد الحجري
0 134
أجر فؤادي فالهوى جائر
أجر فؤادي فالهوى جائر
بحكمه إذ ليس لي ثائر
اقبل في الحب ولا ناهض
من جيرتي يطلب أو ناصر
قد فتكت ألحاظ ظبي الحمى
بمهجتي ما فتك الباتر
من دافع عني ومن مانع
ومن لكسري في الورى جابر
ومن مجيري من يدي أهيف
ذو مقلة إنسانها ساحر
فالقلب شوقاً بعده هائم
يطوي الفيافي والحشى ساعر
يفعل في أهل الهوى مثلما
يفعل في مأموره الآمر
معطر الأبراد عذب اللمى
يا بأبي الأدعج والعاطر
قامته الغصن وأردافه
يقصر عن أوصافها الشاعر
قد كتب الحسن على خده
هذا نبي فيكم ظاهر
ما سكنت من أجله غلتي
وبعده ما رقد الناظر
ظبي تقاد الاسد طوعاً له
والكل منهم عنده صاغر
ان الهوى ألم قلبي ولا
خياله في رقدة زائر
فلي خدود خدها مدمعي
لما جرى وناظر ساخر
قلت له لما التقينا ألا
إني على حكم الهوى صابر
يا مخجل الأقمار رفقاً بنا
لعل يروى كبد واغر
هذا أوان الأنس عجل فقد
آوى له الوارد والصادر
أدر الينا الكأس ممزوجة
كأنها بدر دجى زاهر
ان او يقانا قضت بالنقا
عاد الينا انسها الباهر
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صالح حجي الصغيرالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث134