تاريخ الاضافة
الأحد، 15 ديسمبر 2013 08:18:19 م بواسطة حمد الحجري
0 365
وافى الربيعُ ودرَّتِ الأنواءُ
وافى الربيعُ ودرَّتِ الأنواءُ
ووفى الزمان وطابتِ الفيحاءُ
وتمايد الغصن الرطيب من الصبا
وشدا الهزار وغنَّت الورقاءُ
وجرت جداول كل دوح باسقٍ
بين الرياض وراقت الصهباءُ
وتضمَّخت ريح الصَّبا منطيبه
فتأرجت بأريجها الأرجاءُ
وتكلَّل الروض البهيج من النَّدى
درراً لها فوق النجوم سناءُ
وحكت ربوعُ الشام أفق سمائِها
فالنجمُ زهر والرُّبى الخضراءُ