تاريخ الاضافة
الخميس، 26 ديسمبر 2013 07:45:38 م بواسطة حمد الحجري
0 384
رضيت بالآلام يقظى كما
رضيت بالآلام يقظى كما
رضيت بالأفراح لم أجزع
يقظى فإن أثقل جفني الكرى
تنساب في صدري وفي أضلعي
فملء أحلامي أشباحها
وهمسها الأخرس في مسمعي
هل بعد أن أبلغ رمسي
غداً تنبثق الآلام في مضجعي
مزعجة حلم الخلود الذي
تغري به الإنسان يا مبدعي
فالشاعر اليائس من عيشة
والمغرق الأفراح بالأدمع
يمضي كمن فككت أغلاله
إلى عناق الجدث المفزعِ
رضيت بالآلام يقظى كما
رضيت بالأفراح لم أجزع
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صلاح لبكيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث384