تاريخ الاضافة
الجمعة، 27 ديسمبر 2013 10:18:46 م بواسطة حمد الحجري
0 216
عجبت لمن قد أجمعوا ان حاتماً
عجبت لمن قد أجمعوا ان حاتماً
كريم البرايا ماله من مماثل
ولو نظروا سبط النبي محمد
لقالوا بأنا لم نقل غير باطل
فما حاتم قد كان يشبه صالحاً
ولا كان يحكي منه بعض الشمائل
بنفسي أبا المهدي والماجد الذي
سرى جوده كالشمس بين القبائل
حديث أبا المهدي عندي ألذ من
جنى النحل في البان عود مطافل
وألطف من تلك الرياض بعامل
وأعذب من أزهار تلك الخمائل
فمن لم يقل في صالح كمقالتي
فقد كذبته واضحات الدلائل
وقل لابن يحيى أهلك اللَه ضده
يراعي لنا عهداً بلبنان عامل
محضت لابراهيم ودي ولم أكن
بملتفت يوماً إلى عذل عادل
حليف التقى رب الندى أوحد الردى
عليماً غدا في الناس جم الفضائل
يميناً برب الجود صالح والذي
إذا قال لم يترك شهباً لباقل
بان لنا خالاً أضاع حقوقنا
وأكثر أفديه مقال العواذل
فيا أحمداً رفقاً بمهجة مغرم
يرى أكبر الأشياء بعض التواصل
يميناً بود صادق ان حبكم
بجسمي جرى مجرى دمي في مفاصلي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
طالب البلاغيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث216