تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الخميس، 6 مارس 2014 06:58:45 م بواسطة حمد الحجريالخميس، 6 مارس 2014 06:59:55 م
1 735
ذكرت ولكن كحلم عبر
ذكرت ولكن كحلم عبر
أمورا تقضت زمان الصغر
غداة أدب دبيب النمال
وحولي تدب صروف القدر
اثغثغ لا مفصح كلمة
فتحسب امي كلامي درر
واعبث في البيت مستبسلا
فأي اناء اصبت انكسر
امرغ بالوحل ثوبي الجديد
وانفض فوق السرير القذر
وابكي فيضجر بي والدي
وليس يلم بامي الضجر
فتلهب خدي في لثمها
وتمسح من مدمعي ما انهمر
فديتك اما تسام العذاب
النهار وفي الليل ضنك السهر
اذ ما النساء ذكرن الصغار
اشرأب بامي زهو الكبر
تنافسهن وتزعم اني
ملاك تقمص شكل البشر
ويوم مرضت فجنت وراحت
ترود الكنائس غب السحر
تنيب إلى الله في طلبة
تكاد السماء لها ان تخر
تود لو ان الفدا ممكن
فتفدي حياتي بنور البصر
وتخلع ان تستطع عمرها
عليَّ لآمن بطش الغير
ائن فتشعر في صدرها
كان انيني وخز الابر
وتشكو حشاها الذي اشتكي
كاني باق بها مستقر
ولما يفعت وشق الصبا
كمامي كما انشق كم الزهر
وسرت على مدرجي حائراً
كأني ضب اضاع الوكر
اعوم واغرق في لجة
رماني الشباب بها والغرر
لقيت بامي منار الهدى
وحرزاً حريزاً يقيني الخطر
تسدد خطوي وتلقى عليَّ
دروس الحياة ووعي العبر
ودار الزمان باحداثه
ومر على عقدنا فانتثر
وجرد امي مني كما
تجرد كف الخريف الشجر
ورحت اخوض غمار الحياة
ودون الحياة زحام البشر
اجالد نفسي على امرها
واسعى بعزم يفت الحجر
فاعثر بالمكر والاحتيال
وامنى على عفتي بالضرر
وازرع صدقاً فأحصد كذباً
واسلف خيراً فاجزى بشر
وارباً بالعيش ان يجتني
بنهش الكلاب ووثب الهرر
فأيقظ في النفس هذا القنوط
اذكاري امي وعهداً غبر
وخلت النساء كأمي حنانا
فكذب فيهن خبري الخبر
رياض تلوح فان جئتها
فما من اريج وما من زهر
وردت بهن حياض الاماني
فهان الورود وعز الصدر
وحطم سيفي القراع ولولا
يراعي فقدت الرجا بالظفر
وهذا الشباب تولى واني
احس الكهولة تقفو الاثر
إذا ما تمنى رجوع الشباب
اناس تمنيت عود الصغر
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عقل الـجِـرّلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث735