تاريخ الاضافة
الأحد، 4 مارس 2007 02:26:32 م بواسطة سيف الدين العثمان
0 1242
بعيدُ الثَّرَى لا يَبْلُغُ القَوْمُ قَعْرَهُ
بعيدُ الثَّرَى لا يَبْلُغُ القَوْمُ قَعْرَهُ
الد ملد يغلب الحق باطلهُ
غذا حل ركب في ذراه وظله
ليمنعهم مما تخاف نوازلهُ
حماهم بنصل السيف من كل فادح
يخافونه حتى تموت خصائلهُ
معاذ غلهي كان والله سيداً
جواداً على العلات جمأ نوافلهُ
أغر خفاجياً يرى البخل سبة
تَحَلَّبُ كَفَّاه النَّدى وأنامِلُه
عفيفاً بعيد الهم صلباً قناته
جميلاً محياه قليلاً غوائلهُ
وكان إذا ما الضيف أرغى بعيره
لَدَيْه أتاهُ نَيلُه وفواضلُهْ
وقدعلمَ الجُوعُ الذي بات سَارياً
على الضّيفِ والجيرانِ أنك قاتِلُهْ
وانك رحب الباع ياتوب بالقرى
إذا مالئيمُ القَوْمِ ضاقتْ مَنَازِلُهْ
يبيت قرير العين من بات جاره
ويُضْحي بِخَيْر ضيفُه ومنازِلُهْ
أَتَتْه المَنايا حينَ تمَّ تَمَامُه
وأقصَرع عنْهُ كلُّ قِرْنٍ يُطاوِلُه
وكانَ كليثِ الغَاب يَحْمِي عَرينَه
وتَرْضَى بهِ أشْبالُهُ وحَلائِلُهْ
غضوب حليم حين يطلب حلمه
وسِمٌّ زُعَافٌ لا تُصابُ مَقَاتِلُهْ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ليلى الأخيليةغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي1242