تاريخ الاضافة
الخميس، 20 مارس 2014 08:00:10 م بواسطة حمد الحجري
0 177
وبالأحساء وهي مناي قوم
وبالأحساء وهي مناي قوم
بعادهم نفى عني رقادي
لهم جفني القريح يفيض ريا
بفيض دموعه والقلب صادي
هيامي فيهم شغلي ودأبي
ووجدي منهم شربي وزادي
أحب لأجلهم خفقان قلبي
وأهوى في محبتهم سهادي
وهم حصني المنيع وهم سنادي
وهم ركني الوثيق وهم عمادي
سقى الأحساء باريها بغيث
يمد الخصب من صوب العهاد
فللأحساء ما دامت ودادي
وفي أرجاء ساحتها مرادي