تاريخ الاضافة
الجمعة، 21 مارس 2014 07:17:12 م بواسطة حمد الحجري
0 110
وتنسب للتشبيب مثلي ضلة
وتنسب للتشبيب مثلي ضلة
وكم لي عليها من يد مستهلت
ولا أعرف التشبيب إلا بوصفه
ولا كان يوما في الغرام تعلتي
وهل لامرىء بعد الثلاثين ملعب
وقد أدبرت أيامه وتولت
ألم ترني في كل يوم مشيعا
إلى القبر منهم ميتا إثر ميت
فكم خلطوا حلو الكلام بمره
وكم عرضوا بي مرة بعد مرة
ألم يعلموا أني أبو عذرها الذي
غدا طالعا بالفضل كل ثنية
ويعرف فضلي كل غاد ورائح
ويعمى حسودي عن بيان فضيلتي
وما أنا إلا الشمس يسطع نورها
وإن أنكرتها كل عين مريضة
انا ابن الألى قد طبق الأرض فضلهم
ولاذت بنو العليا بهم واستطلت
بها ليل في أبياتهم حطت العلى
وألقت لديهم رحلها فاطمأنت
فأية رجل في السباق وكم تكن
لهم سابقت يوم الفخار فزلت
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
علي الشيخ جعفرالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث110