تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 24 مارس 2014 09:00:09 م بواسطة حمد الحجريالإثنين، 24 مارس 2014 09:11:08 م
0 507
إن كان للقلب شوق للعروج فما
إن كان للقلب شوق للعروج فما
بال الجوارح في العصيان واللعب
إن الذي يطلب العليا وظيفته
طرح العوايق والاقبال بالادب
من رام يقتنص الأمر النفيس بلا
حبالة فهو عند العارفين غب
جرد لادراك ما املت عزمك لا
تعدل إلى غير ما ترجوه من ارب
وابذل عزيز كان حاولت نيل عزي
ز المجد واجهد وجد بالروح والنشب
واستصحب الصبر فيما أنت قاصده
فالصبر مجلبة للفوز بالطلب
وخذ عن الكون وأهل الكون في طرف
واخلص يقينك في الترغيب والرهب
واحفظ لحرمة من املته وخذ ال
تقوى خفيرك في مرقاك للرتب
واسلك سبيل الهدى واتبع ايمته
واقتد بهم واحترمهم وادن واقترب
واحضر مجالسهم والقط نفائيسهم
واشهد عرائسهم واعكف على الادب
وان ترد نيل ما نالوا فجد كما
جدوا ورابط وصابر ان ترد تصب
وارم القيود وبادر بالمتاب إلى
مولاك واعكف على الاذكار والقرب
وغض طرفك عن تخييل زينة ه
ذي الدار دار الفنا واللهو واللعب
ولا يغرك ما شاهدت من دعة
مع مؤثريها بكثر الحرص والتعب
فإن لذاتها حقا منغصة
وصفوها شيب بالتكدير والوصب
أف لموثرها أف لجامعها
أف لمختار دار الزور والعطب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
علي بن محمد الحبشياليمن☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث507