تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الإثنين، 24 مارس 2014 09:01:12 م بواسطة حمد الحجريالإثنين، 24 مارس 2014 09:12:06 م
0 445
على رسلكم إن الفواد كئيب
على رسلكم إن الفواد كئيب
وفي القلب من نار البعاد لهيب
رويدا رويدا بالذي زاد وجده
ومن فرط ما لا قاد كاد يذوب
على الخد من سحب الجفون هوامع
اثار لها حزن تلاه نحيب
أخلاي هل فيمن لقيتم بضارج
خبير بداء العاشقين طبيب
وهل لكم بالا يمن الفرد خبرة
وهل سامرتكم بالعقيق عروب
على مسمعي من خمر أخبار رامة
أديروا كؤسا فالحديث يطيب
وبلوا صدى قلبي الحزين بذكر من
على حبهم دهري الهشيم خصيب
لحى الله أوقات الفراق ولا رعى
ليالي التنائي فالفراق يذيب
وحيا ليالي الوصل والانس في ربي ال
اجارع والمدعو هناك مجيب
مواسم بسط وانشراح وفرحة
وبرد التهاني بالوصال قشيب
فيا ليت شعري هل ليالي الرضى التي
تقضت بسفح الرقمتين تؤوب
وهل يسعد الدهر الخؤن بجمعنا
ويرتاح قلب بالفراق كئيب
فمن لي وهل لي ان ارى شعب عامر
وغزلانه في خافيته تجوب
فلله هذاك الغزال فانه
جميل المحيا في الحسان غريب
بعيني ذاك الا هيف الاحور الذي
له الحسن عبد والجمال ربيب
إذا قابل الشمس المنيرة في الضحى
محياه كادت في السحاب تغيب
وان حضرته الغانيات فانه
على مرتقى باهي الجمال خطيب
سلام على ذاك الغزال فكم له
بقلبي وداد قد حوته جنوب
قضيت زماني في ودادي له وما
رثالي وشاني في هواه عجيب
فان من لي بالوصل منه تركما
فيا حبذا ما املته قلوب
وان صد عني أو قلاني فلي غنى
بخبر به تسقى الغمام جدوب
يتيمة عقد الهاشميين والذي
به نلتجي ان ما دهمن خطوب
امام رقى في القرب ارفع رتبة
وخصصه بالمكرمات حبيب
واتحفه منه بعلم وحكمة
وقربه فهو إليه قريب
فيا صاحبي ان ما تاخر مطلب
فحبسك حبر قانت ومنيب
توصل به ان رمت نجحا فانه
لراجيه بالاقبال ليس يخيب
فيا عيدروس السر يا بهجة الدنا
ويا ذخرنا للنائيبات تنوب
ويا من افاض الحق في سر سره
فيوضات علم حار فيه لبيب
ويا من هو الغيث الملث لممحل
ومستند ان ما حللن كروب
ويا ابن الامام المتقي عمر الذي
له من علوم العارفين نصيب
لقد خصك الرخن منه بفضله
وأولاك جودا ما حواه حسيب
وخذ من بنات الفكر شمطا معيبة
وقول الفتى العاصي المعيب معيب
اتت نحوكم تمشي حياء وخجلة
تؤم جنابا بالعطاء رحيب
وقايلها يرجو قراه توجها
إلى الله منكم كي تقال ذنوب
ومن فضلكم ارجوا وفي فيض بركم
طمعت وظني فيك ليس يخيب
ولي مطلب ان تمنحوني اجازة
وعني على وزن القريض تجيب
مسلسلة عن كل شيخ لقيتمو
وفي كل ذكر قد حوته حزوب
وفي كل علم باطن قد أخذته
وحققته أو اتحفتك غيوب
وفي كل علم ظاهر قد سمعته
وكل كتاب كنت فيه تنوب
كذا لي أخ في الله يطلب مثل ما
طلبت ويرجو بالقبول يؤوب
هو ابن علي أحمد الصاحب الذي
بسوح حماكم قد أناخ غريب
فجد يا شريف الأصل فضلا ومنة
علينا بما نرجو فذاك قريب
وصلى على المختار والال ربنا
وسلم ما جارى الشمال جنوب
وما قال مشتاق رأى الركب سايرا
على رسلكم ان الفواد كثيب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
علي بن محمد الحبشياليمن☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث445