تاريخ الاضافة
الإثنين، 31 مارس 2014 09:09:50 م بواسطة المصطفى سامح
0 1606
و لوطني...حسرة و رثاء!!
وفاتك كانت حقا مؤلمة
حين انبرت شياطين الغذر
سكرى ببوح الضغينة
المتعفنة من مؤخراتهم الحالمة
وفاتك كانت حقا مؤلمة
لما انتصب كل اولاء الشياطين
جمهورا ، خامدا ، قاعدا بلا قوة
يصفق للعهرفي دروب الطغمة الحاكمة
وفاتك كانت حقا مؤلمة
كلما صار الصبح اقبح وقت
و صارت الحياة من اجلك ، اقبح موت
و مع آخر انفاس روحك المراقة قسرا
تودعنا ابتسامتك الدائمة
وفاتك كانت حقا مؤلمة
حين صار الشيخ، ذاك الشيخ ذي الحسب و النسب عاهرا
و صارت العاهرات يفتين ، بلا علم
في شعائر حبك و كل احلامك العائمة
وفاتك كانت حقا مؤلمة
حين نام نصفك المتخن بالجراح
و النصف الثاني يصحو على ذي الجروح المتخنة
بتحالف لقيط للعدو ذي القوة الملزمة
وفاتك كانت حقا مؤلمة
لما ضاعت واوك و صرخت وا......اسفاه :
واوي ضاعت بين طين و نورس
تستجدي بين حروف المبهمة
قصيدة في عشق الوطن بلحن
شجي اجش كانت مرنمة
وفاتك كانت حقا مؤلمة
ياروح الندى
يا فجر الظلام
يا وطني
يا جنتي الدائمة
الى مصر العروبة
مصر الثورة المغتصبة
مصر الانقلاب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
المصطفى سامحالمغرب☆ دواوين الأعضاء .. فصيح1606
لاتوجد تعليقات