تاريخ الاضافة
الأحد، 13 أبريل 2014 08:32:30 م بواسطة صالح محمّد جرّار
0 244
يا قلب حسبك من جوى وتصدع
يا قلب حسبك من جوى وتصدع
فالناس عنك بنجوةٍ لم تسمع
إني بكيت وقد عييت فليتني
ألقى فتىً في أمتي يبكي معي
فأنا امرؤ خضل الجفون إذا بكى
لا بالمداد يجود بل بالأدمع
خلق القريض بما تعاور لفظه
من كل مبتذلٍ له أو مدعي
هز اليراع ولا شعور يهزه
بل ضاع بين تعملٍ وتصنع
فغدا القريض مجانةً لا صورة
للنفس ترسم ما انطوى في الأضلع
فسمعت من أم اللغات توجعاً
ترك القلوب بأنةٍ وتوجع
تتوقع الزمن الذي نعمت به
أفما له يا هل ترى من مرجع
إني نقمت على الوجود فلم أزل
في عزلتي كالثاكل المتفجّع
فإذا نطقت فصعقةُ من بائسٍ
وإذا سكت فغصةٌ من موجع
ليت الذي قسم الحظوظ أتاح لي
عيشاً بمصر فكنت غير مضيع
ما للفتى العربي إلا مصر من
وطن يقر به بوادٍ ممرع
سعدت بها أم اللغات بأمةٍ
بلغت من العلياء أبعد منزع
فزهت بكل مترجم ومؤلفٍ
وجلت لنا بغداد بعد المصرع
مولاي في جوف البداوة أمةٌ
عربيةٌ في ذلةٍ وتضعضع
تتلقف الفلوات كل قبيلة
منهم تهيم على شوازب نزع
يجدون قتل النفس غير محرمٍ
والشرع في طعن الرماح الشرع
دمس الظلام عليهم فتسكعوا
فيه ومن لهداية المتسكع
مولاي أنت لها ومثل من هدى
من جار عن سنن الطريق المهيع
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
فؤاد الخطيبلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث244