تاريخ الاضافة
الأحد، 13 أبريل 2014 08:36:01 م بواسطة صالح محمّد جرّار
0 876
دعني أقبل وجنتيك
دعني أقبل وجنتيك
حسبي تقطب حاجبيك
والله لا ذنب علي
إذا رضيت ولا عليك
أنا من عرفت فما يهم
بما يدنس أصغريك
علمتنا أدب الغرا
م وأنت مغضٍ ناظريك
وأريتنا تيه العزيز
ونحن في ذلٍ لديك
لم أدر أين غدا الفؤاد
أفي يدي أم في يديك
هبني له أو هبه لي
فالأمر موكولٌ إليك
وسدى نحاول راحةً
إن كنت تقبض راحتيك
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
فؤاد الخطيبلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث876