تاريخ الاضافة
الأحد، 13 أبريل 2014 09:07:14 م بواسطة صالح محمّد جرّار
0 149
رعى الله ريماً أهيف القد أهضما
رعى الله ريماً أهيف القد أهضما
يمثل للخلق الجمال مجسما
تبارك من أولاه حسناً وعفةً
هما هتكا ستري عفا الله عنهما
وقد لمعت بالأمس منه ابتسامةٌ
أضاء لها القلب الذي كان مظلما
فأقصرت من همي وأطلقت من يدي
وملت مع الآمال نشوان مغرما
أغاضبه حتى كأني عدوه
فيعرض عني عابساً متجهما
وما أنا إلا مستعينٌ بحيلةٍ
لألثمه مستعطفاً متندما
وما أنس يوم القرب لا أنس أيكةً
كستها يد الوسمي برداً منمنما
تحف بنا من كل أوبٍ غصونها
ويلحظنا نوارها متبسما
ومر نسيم الروض يسحب ذيله
ينازعنا سر الحديث مهينما
فعاد وفي أردانه من دموعنا
ندى بات بين الزهر نهباً مقسما
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
فؤاد الخطيبلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث149