تاريخ الاضافة
الخميس، 17 أبريل 2014 08:10:06 م بواسطة حمد الحجري
0 232
ما صال من لحظه هاروت اوجالا
ما صال من لحظه هاروت اوجالا
الا والقى على العشاق اوجالا
غزال انس بغزل الطرف علمني
عند التأمل في مرأه أغزالا
معسول ثغرٍ أراني ميلُ قامته
إذا تثنى بروض الحسن عسالا
هيهات أن يُرتجى من وصله املٌ
وعطفه بالهوى ما زال ميالا
فلا هنيأ لمن قد راح مرتشفاً
بغير كأس لماه العذب سلسالا
عن سورة النصر يروي لحظه خبرا
لنا فتأتي له الأرواحُ سلسالا
عن سورة النصر يروي لحظه خبرا
من فعل أجفانه حذفاً وايصالا
سألته صدقاتِ الحسن قال لقد
أسأت في قصد ما حاولتَ أعمالاً
في الحب لا يبلغ الإنسان مقصدَه
إلا إذا باع فيه الروح والمالا
فقلت يا بدرِ إن الروح أبذلها
بغير من وان قاسيت اهوالا
والمال عن ذمتي أقضيه جائزةً
بمدح من طوَّق الأعناق افضالا
بحر الندى صاحب الأحكام من ضربت
لنا بحكمته الأيام أمثالا
من كفه الجود قد ناداه مقتبساً
افنق ولا تخشى من ذي العرش اقلالا
فيا لهُ اللَه من شهم مآثره
سادت بها مصر أعقاباً وانسالا
سلِ المجالس عن آراء دولته
تجد له في أمور الملك اشغالا
ينهى ويأمر والايام طائعةٌ
لهُ وليس يرى للأمر اهمالا
ناشدته حينما استوفى القريض بهِ
حقَّ المدائح تفصيلاً واجمالا
خُذ بنت فكرٍ بلا أمر عليك بها
فانتَ ذو الأمر تعظيماً واجلالا
غريبة ساقها حسنُ الرجاء إلى
بيت حوى من رجال الدهر مفضالا
جاءتك والفوز يثني عطفها طرباً
فأولها بقبول منك آمالا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
قاسم الكستيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث232