تاريخ الاضافة
الخميس، 17 أبريل 2014 08:10:48 م بواسطة حمد الحجري
0 250
خشفٌ لقلبي حبه مرهب
خشفٌ لقلبي حبه مرهب
وليس لي من اسره مهرب
وثغره كاد سنا برقه
بطرف من ابصره يذهب
صغير سن خمرُ اجفانه
تسكرني من قبل ما أشرب
دارت من السحر بكأس على
عقلي وقد أمست به تلعب
حلو اللمى لكن أرى هجره
مراً وتعذيبي به يعذب
يغيظه الواشي بما قاله
عني فيأتي وهو مستعتب
فأحتظي من عتبه باللقا
ورب خيرٍ بالاسا يجلب
من لي إذا جرد من لحظه
سيفاً به أسد الشرى تغلب
لابدع ان أصبحت مغلوبه
فمثل هذا الغلب لا يحسب
في صدغه فرعٌ إذا ما سرى
نحو محياه فلا تعجبوا
من عادة البدر على ما أرى
في ضوئه ينطلق العقرب
ذو وجنة منأفقها أشرقت
شمس ولكن مالها مغرب
فالعشق لي والحسن يعزى له
والحال منا عنهما تُعرب
والشرف العالي بلا شبهة
إلى حسينٍ ذي العلا ينسب
شهم كريم من بني بيهم
نتيجة المدح به تُطلب
مُهذب الأخلاق ذو سيرة
بذكرها اهل النهى تطرب
عنها الصبا تسأل زهر الربى
من أين هذا النفس الطيب
وعن لسان الصدق تُروى وفي
صحيفة الدهر غدت تكتب
اكرم بمن كان لها مظهرا
مولى به روض الثنا معجب
لا تقرب الظلمة من قلبه
والشمس لا يصحبها الغيهب
قد شيدت للخير افعاله
ركنا ليوم الحشر لا خرب
نظم معانيه لمثلي غدا
شغلاً ونعم الشغل والمكسب
وقلما أشبع من وصفه
كأنني في مدحه اشعب
فقل لمن يقصد سبقي به
نجم السها من قصده أقرب
اني أهنيه بنجل له
عين العلا فيم هده ترقب
محمدٌ أعني به راشداً
من للهنا طاب به المشرب
براعة استهلال ميلاده
عيدٌ لأفراح الورى موجب
بالعز والاقبال والسعد قد
أقبل هذا الولد الأنجب
لازال مع والده سالماً
ما أرقص السمع به مُطرب
وما تغنت فوق افنانها
وُرق حمامٍ لحنها معرب
وانشد المثنى بتاريخه
أضأ من بدر العلى كوكب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
قاسم الكستيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث250