تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 6 مايو 2014 08:56:26 م بواسطة حمد الحجري
0 212
ساق لي عتباً أمير الشعراء
ساق لي عتباً أمير الشعراء
مثل نفح الروض أو خمر الإناء
خال تقصيري سلواً وجفا
إن بعض الظن إثم وبلاء
ما جفا المحبوب مثلي صاحب
دان بالحب وإخلاص الولاء
أخلف الزورة يوماً واحداً
بات فيه قيد شغل وعناء
كان بالجسم بعيداً إنما
روحه رفت حيال الندماء
يا أمير النظم لا تعجل فقد
تلتوي الشكوى بربع الفقهاء
ليس شبلي غير ما تعهده
في مدى الإهمال خفاق اللواء
يعذر المهمل في واجبه
ولقد ينفحه آي الثناء
فإذا سقت له الشكوى غدا
لي ورب البيت خير الحلفاء
فاقبل العذر بلا شكوى وخذ
من فواد الحلو موصول الدعاء
سلمت عينك من شر الأذى
وفدته مقل العين الظباء
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محبوب الشرتونيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث212