تاريخ الاضافة
الجمعة، 9 مايو 2014 09:06:37 م بواسطة حمد الحجري
0 125
هل الفضل إلا ما حوته مناقبُه
هل الفضل إلا ما حوته مناقبُه
أو الفخر إلا ما رقته مراتبُه
أو الجود إلا ما إفادت يمينه
أو المجد إلا ما استفادت مكاسبه
شهاب هدى جلى دجى الغي نوره
وقد طبقت كل الفجاج غياهبه
وبحر ندى عذب الموارد زاخر
سوى انه لا يرهب الموت راكبه
وفرع طويل من لوى بن غالب
وسيف صقيل لا تفل مضاربه
وربع خصيب بالمسرة آنس
وطود منيع قط ما ذل جانبه
واني له فيها مثيل وانما
ضربنا مثالا قد تمحل ضاربه
على امير المؤمنين وسيد ال
وصيين بل نفس النبي ونائبه
وسل احدا لما توازرت العدا
وضاقت على الجيش اللهام مهاربه
ترى ايهم واسى النبي بنفسه
وقد اسلمته للاعادي كتائبه
ويوم حنين اذ أباد جموعهم
وبدرا وما لاقى هناك محاربه
وخيبر لما ان تزلزل حصنها
ومرحب اذ وافته منه معاطبه
وقد نكصا خوفا براية احمد
دعاها فان الموت وعر مساربه
وتلك التي شدت عليه يحفها
الطغام ويحدوها من الغي ناعبه
وصفين اذ مدت به الحرب باعها
طويلا وما عانى ابن هند وصاحبه
وما لقيت اجنادهم من رماحه
وما فعلت ليل الهرير قواضبه
فمن ذا الذي لم يأل في النصح جهده
لا حمد فيها أو تقوم نوادبه