تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 14 مايو 2014 10:51:46 ص بواسطة هبة الفقيالأربعاء، 4 مارس 2020 11:43:24 ص بواسطة هبة الفقي
1 424
أنشــودةُ الشعــرِ
نَسَجْتُ البيتَ من دُرِّي
يُزَيِنُهُ ندى طُهْرِي
أُشَيِّدُ حِصْنهُ العالي
فيحفظُ جَوْفهُ سِرِّي
ويعبق في خَمَائِلهِ
أرِيجٌ فاحَ من زَهْري
ولي كل الغصون دَنتْ
يُهَدْهِدُ قلْبها طَيْري؟!
ويَشْدو الطيرُ ألْحاني
فَيُطرِبُ نسْمَةَ الفجْرِ
أنا مُهْرٌ بوادِيهِ
يُسابِقُ مُزْنةَ السِحْرِ
أنا مَرْسى لشاطئهِ
أنا حُوريَّةُ البحْرِ
أنا سحْر النُهى فيهِ
أنا وجهُ الغدِ الحُرِّ
سَقيْتُ الشِّعرَ من رُوحِي
فَأمْطَرَ بالشَّذا ثغْرِي
طَرَقْتُ بكَفِهِ حُلُمِي
فباتَ بأضْلُعِي يَسْري
وهذي الأرضُ لي رَوْضٌ
نَثرْتُ بأيْكها شَذْرِي
جمعْتُ الغيمَ في طيفي
ليهطل أرْوعَ القطرِ
رَفعْتُ بكل قافيةٍ
رَواسِيَ من جَنَى فكْري
وكلُّ شواطئِ الأحلا
م يصْفو عندها بحري
فلا مدٌ سوى مدي
ولا جزرٌ سوى جزْري
وشمسُ الشعرِ إن بَزَغتْ
تسافرُ في رُبى عُمْري
سيبقى الشعرُ عنواني
ونبض قصيدهِ فَخْري
وصَوْبَ شِراعِه ملْكي
يجوبُ الكونَ كالنسرِ
سفائِنهُ مُحمَّلةٌ
بما أخفيتُ من ذُخْري
لسوفَ أَصوغُ أغْنيةً
تُردِّدُ في الورى ذِكْري
سأكْتُبُها بأوْصالي
وأجعلُ من دَمي حبْري
وأغزلُ من معانيها
خيوطَ الحقِ والخيرِ
أُخَضِّبُ لون طالعها
بلونِ النورِ والبشْر
وأرْسُمُ من شُعاعِ الشم
سِ نجماً حَسْبُهُ قصري
هنا يخْتالُ بي حَرْفي
عَروساً زفني دهري
ورصعَ فوق تِيجاني
جُمانَ الأنْجمِ الزُّهْرِ
وسلطانُ المنى شعري
تَغزَلَ خاطباً فجري
فأضحى سحره عرشي
وفيض بهائِهُ مَهْرِي
فأين ألوذُ من حِبٍ
جَرى في القلبِ كالنهرِ
كلانا في الهوى عَجبٌ
غدا أسْطورةَ العصْرِ
كتبتُ بكلِ أحْرفِها
أنا أنشودةُ الشعرِ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
هبة الفقيهبة الفقيمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح424
لاتوجد تعليقات