تاريخ الاضافة
الخميس، 22 مايو 2014 07:38:06 م بواسطة حمد الحجري
0 71
جلبت نجل علي الطهر من خضعت
جلبت نجل علي الطهر من خضعت
صيد الرجال له الأعناق والقمما
انظر ترى الناس طراً في مفاخرها
ارضا وفخر علي للسماء سما
شمس من القدس قد شعت بغرته
فاودعت بالسنا عين الحسود عمى
زاغت عيون الشقا من نور طلعته
وباسه غال ظهر الغي منقصما
لاذت بنو الدهر في أفياء ندوته
وهل لغير علي في الوجود حمى
سارت لمعرفة الآمال قاصدة
مثل السفين ببحر بالعباب طمى
رادت بموقع جدواه وقد وردت
حياضها لم تجد جوعاً بها وظما
رد النهى عن يديه وهي شاكرة
لسان جود لعرض المال قد لثما
تناهبت جوده الآمال عادية
والركب منها على معروفه هجما
وعنده حجرات المال صيح بها
نهباً فأصبح في الركبان منقسما
كم شاد للدين بيتاً في عزائمه
وبيت بغي على سكانه هدما
لولا علي وشبلاه واسرته
أضحى الوجود ومن في ضمنه عدما
نمته غر لاحزاب العلوم رعت
مواثقاً ولأصحاب الهدى ذمما
اثني على مجدهم ما المعصرات سرت
في الجو ترسل من آلائها الديما
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد بن جعفر زاهدالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث71