تاريخ الاضافة
الخميس، 22 مايو 2014 09:17:32 م بواسطة karimat
0 953
أقلى عتابي في الأٍى وملامي
أقلى عتابي في الأٍى وملامي
تناسيت لذاتي وعفت مدامي
كفى ما جرى حملتني حرق الجوى
ولذك ذلي بعد عز مقامي
أهت لما يرضيك نفساً كريمةً
وكم في الهوى هانت نفوس كرام
وما كنت بدعاً إذا خلت على الدجى
سهادي فبات النجم وهو أمامي
وحرمت أن أشكو إلى الليل منك ما
لقيت وشكوى الحب غير حرام
سكبت على قلبي بجفني لوعة
سلبت بها جفني لذيذ منامي
وما لجفوني والكرى قتل الكرى
إذا لم يعدني طيفها بلمام
وكم ليلة بتنا نجيّاً على الهوى
حليفي عناق بيننا ولزام
معللتي والموت دون وفائها
بما عقدت من موثق وذمام
كتبت على قلبي الأسى وتركته
يعالج داءي فرقة وهيام
ذري كبدي يفري الجوى في صميمها
كذلك يلقى من يروم مرامي
ولولا عهود خطها الوجود بيننا
على كبدينا والدموع هوامي
أحلت على حكم الصبا فنبذته
وألزمت حلمي أين يكون لزامي
ولكن أبى قلبي عليَّ سوى الهوى
فألقى إلى أيدي الغرام زمامي
وكنت أرى أن المشيب بقية
من الحب تشفي غلتي وأوامي
فيا حسرتي إن لم أفز منك بالمنى
ويا حسرتي قد لج فيك غرامي
فأشكو لها بثي وتشكو لي الجوى
وتبكي فأجفاني ذوات سجام
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد عبد المطلبمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث953