تاريخ الاضافة
السبت، 24 مايو 2014 11:17:02 م بواسطة حمد الحجري
0 191
ودينه في رتبة الكمال
ودينه في رتبة الكمال
شريعة الجلال والجمال
شريعة الاخلاص والمكارم
شريعة الآداب والعزائم
شريعة الحقوق والعدل السوي
في الحكم ما بين الضعيف والقوي
فضائل الشرايع المعظمه
في طيها بكل معنى الكلمه
فانها خاتمة الشرايع
كأنها لها من الطلايع
شريعة طيبة الموارد
زلالها عذب أكحل وارد
ماء الحياة من زلال مائها
وبهجة الفردوس من صفائها
شريعة رياضها أنيقه
وغرسها على يد الحقيقه
على يد الخبير بالمصالح
أكرم به من مرشد وناصح
شريعة لا عسر فيها وحرج
سمحاء سهلة لكل من ولج
سمحاء لا تمحقها الطباع
تلتذ من بيانها الأسماع