تاريخ الاضافة
الأحد، 25 مايو 2014 08:09:10 م بواسطة karimat
0 261
كيف أخشى عدماً وربي كافي
كيف أخشى عدماً وربي كافي
يوجد الجوجد بين نون وكاف
لم أهب غادر الزمان وظني
حسن فيه وهو بالعهد وافي
يا مجيب المضطر حيث دعاه
منك أرجو إكرام مثوى العافي
أنت تعفو عن القبيح امتناناً
وتجازي الجميل بالأضعاف
ولقد قلت للعباد ادعوني
أستجب فاستجب لستر انكشاف
حاش للَه أن أضام ولي من
أضم لاح بارق الإسعاف
وأريج الأرجاء نفح شذاه
منه يبدو لدي تلافي تلافي
حادي العيس قف نطف بمقامٍ
لوعتي فيه تنطفي بالطواف
هو طه إنسان عين البرايا
من قفا أثر هديه كل قاف
كعبة المجد من سلالة كعب
من به قد أناف عبد مناف
صفوة الفخر من معذ معد
لملم مكدر كل صافي
قد أنام الأنام في ظل أمن
بالحسام اليقظان والجفن غافي
يا خليلي خليا العسف جورا
واعدلا واعدلا إلى الإنصاف
فالمنى في منى وطيبة طابت
وشطوط المزار قربى منافي
ومرامي الزمان أقصت مرامي
أترى في بعاده أترافي
الأمان الأمان إني ضعيف
وعلى الأقوياء حمل الضعاف
ولجاه النبي ملجأ عز
حسن الذات كامل الأوصاف
أنا في جاهه وحسبي إتصافا
واتصافي بذاك عين التصافي
يا رسول الأمان أنت ثمالي
حيث مالي من الأنام موافي
قد دخلت الحمى وحاشا وكلا
أن يكل الكريم بالأضياف
علتي عيلتي وأنت طبيبي
ودوائي الغنى وأنت الشافي
جود جدوى يمناك بحر يسار
لجه الجل لم يضره اغترافي
فتفضل وكن ظهير ظهوري
بضمير عليك ليس بخافي
جدد الجهل لي خليقة فحش
وعفا في هواه رسم عفافي
والعلى سوفت لسوء فعالي
فأجرني من فعلي السفساف
هاك مني هدية هي عقد
در حباته يتيم القوافي
وقصاري المنى قبولك مني
وهو جهد المقصر المتجافي
وصلاة تذكو بعرف سلام
أهديت من منزل الأعراف
ما سرت نسمة بنشر الخزامى
وطوى سائق المطي الفيافي