تاريخ الاضافة
الأحد، 25 مايو 2014 08:12:40 م بواسطة karimat
0 275
يا شائباً كان فيما قد مضى حدثا
يا شائباً كان فيما قد مضى حدثا
لا تعجبن لشيء شائب حدثا
ما سمي الحال إلا من تحوله
فاحتل وحل وعسى يعدوك ما وعثا
وخل من نقضوا ما أنت مبرمه
كم من خليل إذا عاهدته نكثا
بسحر الحاظه يسبي الفؤاد إذا
رنا وفي عقد الألباب قد نفثا
علق نفاسته بالنفس قد علقت
إن طاب يوماً يكن من أخبث الخبثا
يظل ما عشت في حظ وفي دعة
وإن تمت زاد دعوى أنه ورثا
يا جاهلاً بذر المعروف في حجر
تروم محصول من للأرض قد حرثا
ضيعت سعيك فيما لست تدركه
هل طاب ما جاء مما أصله خبثا
آن الرحيل وأهل الربع قد ظعنوا
وليس في الحي من حي به مكثا
فشمر الذيل واركب متن يعملة
تنبث لا تشتكي بثا وكن أبثا
وفر من فتية يفتر مبسمهم
عن لؤلؤ وترى في طرفهم خنثا
واهجر أناساً وإن آنستهم أبسوا
فليس فيهم فتى للمستهام رثا
بئس الأخِلاء ليس البر شيمتهم
لو بر مقسمهم يوماً غدا حنثا
كم أنت يا صاح ترثيهم وتمدحهم
وهم أضاعوك في مدح لهم ورثا
هلا تخلصت من أشراك شرتهم
وقلت خذ بيدي يا خير من بعثا
فأنت أنت الذي في يوم موقفنا
تقوم تشفع فينا إذ سواك جثا
إني لمثلي يا ذخري بلوغ مني
إذن لم أجد في خضم الجود لي رمثا
إثمى عظيم ومالي ثم معذرة
إذا لم أكن بعظيم الذنب مكترثا
إن هم عزمي بالمفروض ثبطني
عنه تواني تراني فيه منبعثا
أسير نحو التقى قولاً بلا عمل
والقلب مني في أسر الهوى لبثا
أرى الرجال أتوا بالجد واجتهدوا
فأحرزوا الجد والشيطان بي عبثا
صاموا وقاموا لمولى قد أحل لنا
بفضله في ليالي صومنا الرفثا
ولم أقم بالذي قاموا به كسلا
وليس إلا الهوى لي عائق ربثا
قضوا مناسكهم إذ سارعوا ونووا
ونيتي قد ونت ما إن قضت تفثا
أضعت عمري في تخريب ما عمروا
هل عمره خالد لن يعمر الجدثا
فارجع أيا قلب عن فعل تكون به
كباحث ظلفه عن حتفه بحثا
وتب إلى اللَه واطلب لمه شعثا
فيما ألم عسى أن يذهب الشعثا
وقل توسلت بالجاه العظيم تفز
بما يسرك حيث الجاث قد جئثا
يا ويح من لم ينل عظمى شفاعته
إن لم يكن داخلاً فيما الكريم حثا
مولاي هب لي ابتداء حسن عاقبة
إني بفضلك ربي لم أزل شبثا
واختم بخير ووفقني لآخرتي
حتى تزوجني ما لم يكن طمثا